أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

ملامح السيطرة على الارض تتبدل

الإثنين 02 أيار , 2016 08:05 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,087 زائر

ملامح السيطرة على الارض تتبدل

«النصرة» و«فيلق الرحمن» خاضا حرب إلغاء ضد «جيش الإسلام» في الغوطة سمحت للجيش بتحقيق تقدّم.


مع انشغال السوريين بالقصف المتبادل بين الجيش وفصائل المعارضة على أحياء مدينة حلب، كانت ملامح السيطرة على الارض تتبدل لصالح الجيش النظامي في غوطة دمشق على خلفية معارك إلغاء اندلعت منذ أيام بين «جبهة النصرة» و«فيلق الرحمن» من جهة، و«جيش الإسلام» من جهة أخرى.

وحقق الجيش السوري  تقدما في الغوطة الشرقية حيث سيطر على مساحات واسعة من بلدة الركابية ومطاحن الغزلانية بالقرب من طريق مطار دمشق الدولي خلال هجوم بدأه اليومين الماضيين باتجاه بلدة دير العصافير جنوب الغوطة الشرقية، وذلك على حساب تراجع «جيش الإسلام» على خلفية معارك شرسة اندلعت منذ اسبوع بين الأخيرة و«جيش الفسطاط»الذي يضم «جبهة النصرة» وفصيل «فيلق الرحمن».

وبحسب صفحات معارضة، فإن قيام «جبهة النصرة» و«فيلق الرحمن» المسيطرين على بلدتي بيت نايم والمحمدية بقطع الطريق الوحيد المتبقي بين جنوب الغوطة حيث يسيطر «جيش الإسلام» وشمالها حيث مدينة دوما المركز الرئيس لـ «جيش الإسلام»، ساعد الجيش النظامي في تحقيق تقدمه الجديد. وقالت المصادر إن الاشتباكات المندلعة منذ عدة أيام أدت إلى سقوط العشرات من العناصر غالبيتهم من «فيلق الرحمن» و«جبهة النصرة»، وما قام به «جيش الفسطاط» أمس بإجراء عجز عنه على مدى شهرين الجيش النظامي، أدى إلى خسارة نقاط الرباط في الركابية.
الراي الكويتية

Script executed in 0.19469404220581