أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

بالأيام: العواصف والثلوج آتية.. وهذه مواعيدها بحسب مطبوخ الأرمن لعام 2016!

الأحد 18 أيلول , 2016 12:51 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 459,990 زائر

بالأيام: العواصف والثلوج آتية.. وهذه مواعيدها بحسب مطبوخ الأرمن لعام 2016!

على بعد أيّام فقط من بداية فصل الخريف في 23 أيلول، ما زال الطقس في لبنان صيفيًا بامتياز، فالشمس ساطعة والحرارة مرتفعة. أمّا البحر فمستمر باستقبال محبيه، إذ أن مياهه مستقرة بمدّها وجزرها، كما بدفئها. كذلك هي الجبال، وعلى رغم بعض الغيوم، والبرودة البسيطة ليلا، إلا انها ما زالت تستقطب العديد من المصطافين. ولكن، الى متى سيبقى الطقس صافيًا؟ ومتى تطل الأمطار والعواصف والثلوج؟
خلال فصل الصيف وفي ظل الحرارة المرتفعة، غالبًا ما ينتظر اللبنانيون فصل الشتاء. والعكس صحيح، فيتمنون إنتهاء الشتاء ما إن تبدأ الأمطار باجتياح الطرقات، ويبدأ البرد القارس بلمس العظام. وفي الحالتين "مش مخلّصين وما حدا راضي". ولكن للطبيعة أحكاماً لا يمكن تغييرها، لذا إليكم توقعات أحوال الطقس حتى نهاية السنة بحسب مطبوخ الأرمن لعام 2016.

فنهاية أيلول الجاري ستترافق مع أمطار متفرقة، كما سيشهد الشهر بدء انخفاض في الحرارة التي ستلامس البرودة الخفيفة في الأيام الأخيرة منه. ليبدأ تشرين الأول بطقس غير مستقر وماطر، تزداد نسبة المتساقطات في الاسبوع الثاني منه، لتعود وتنخفض كميّتها بأمطار متفرقة في الاسبوعين الاخيرين.

أمّا الثلوج فستُطلّ على المرتفعات خلال الأسبوع الثاني من شهر تشرين الثاني، بعد أن تكون قد تدنّت درجات الحرارة بشكل ملحوظ خلال الأسبوع الاول، وذلك بالتزامن مع الرياح الباردة والطقس الماطر، في حين يستمرّ الطقس متقلّبًا خلال الأسابيع اللاحقة من تشرين الثاني، فيكون عاصفًا وباردًا مع تساقط الثلوج.

أمّا كانون الأول، فينطلق بتدنّي درجات الحرارة التي ستؤدي إلى تكوّن الجليد، من دون تساقط أمطار، ليشهد بدءًا من الأسبوع الثاني غزارة في المتساقطات، وتتبعها الثلوج في الأسبوع الثالث من الشهر. ثمّ يُختتم عام 2016 بطقس بارد ومتقلّب، يتخلّله تساقط الأمطار والثلوج، بالإضافة إلى تكوّن الضباب.

يُذكر أن مطبوخ الأرمن يصدر عن الرهبان الأرمن الكاثوليك في رهبنة المختارين في مدينة البندقية في إيطاليا الذين يقومون بإعداده سنويا، وفق دراسة مبنية على المراصد التي تتنبأ بالتغيرات الجوية التي من الممكن أن تحدث في محيط البحر الأبيض المتوسط مع بعض الفروقات. وتبرز أهمية هذه الدراسة والأبحاث المتعلقة بالطقس كخدمة لمواسم الزراعة في ايطاليا.

بالاضافة الى أن "المطبوخ" يعتبر روزنامة تتوقع تقلبات الطقس، وتقويم يُعتمد عليه منذ أكثر من قرنين، يساعد المزارعين والمهندسين الزراعيين في تنظيم أعمالهم بحسب هذا الجدول.

المزيد من التفاصيل في الجدول المرفق

المصدر / لبنان24

http://www.lebanon24.com/articles/1474180550000303500/

Script executed in 0.029518127441406