أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

بالفيديو/ بحضور 70 شرطيا و60 سيارة أمن... هكذا أوقعت الشرطة بـ "أخطر المجرمين" الجزائري رضوان الذي دوّخ فرنسا... بعباءة النوم!

الخميس 04 تشرين الأول , 2018 08:53 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 54,816 زائر

بالفيديو/ بحضور 70 شرطيا و60 سيارة أمن... هكذا أوقعت الشرطة بـ "أخطر المجرمين" الجزائري رضوان الذي دوّخ فرنسا... بعباءة النوم!

بعد ساعات من الإعلان عن اعتقال رضوان الفايد أحد «أخطر المجرمين» في فرنسا، الذي كان وراء أشهر عملية فرار من السجن بواسطة طائرة هليكوبتر، كشف النائب العام لدى مجلس قضاء باريس، فرانسوا مولانس، أنه تم إلقاء القبض على الفايد داخل شقة بمسقط رأسه في مقاطعة «لواز» بمدينة كراي بالقرب من «مولان»، فجراً وهو نائم بعباءة بيضاء وسروال رياضي وبجانبه سلاح كلاشينكوف. وأوضح النائب العام في مؤتمر صحافي، عُقد بعد عملية اعتقال رضوان الفايد (46 سنة) أكثر المبحوث عنهم في فرنسا، فجر الأربعاء 3 أكتوبر/تشرين الأول 2018، حيث كان يختبئ منذ 3 أشهر من  فراره بتاريخ الفاتح من يوليو/تموز 2018، من سجن «ريو» في سان إي مارن بالضاحية الباريسية.
70 شرطيا و60 سيارة أمن نمن أجل اعتقال رضوان الفايد
وقال النائب العام إنه تم تسخير 80 شرطياً من فرق البحث والتدخل ومكافحة الجريمة المنظمة التابعة لكل من باريس و»فرساي» وكذا مدينة «ليل»، و60 سيارة لوحدات أمنية، للإطاحة بالسجين الفار رضوان الفايد صاحب أشهر عملية فرار من السجن. والذي يعد من بين المتهمين الضالعين في شبكات الجريمة المنظمة، بالنظر إلى عمليات السطو الكبرى على البنوك على الطريقة الهوليوودية المعروف بها، كانت آخرها تلك التي يوجد من أجلها وراء القضبان سنة 2010، والتي أدت إلى مقتل شرطية «أوريلي فوكيه» وهي في الـ26 عاماً من عمرها، حيث تم عوقب بـ25 سنة سجناً نافذاً. وكثفت الأجهزة الأمنية تحقيقاتها وعمليات البحث على مدار 93 يوماً، من خلال مضاعفة المراقبة على محيطه العائلي والأصدقاء بترصد تحركاتهم والتنصت على مكالماتهم الهاتفية.
وهكذا حددت الشرطة الفرنسية مكان «أخطر المجرمين»
وركزت الأجهزة الأمنية الفرنسية في حال اتصال رضوان الفايد بهم، وهو بالفعل ما حدث. حيث تم تحديد مكانه بفضل الهاتف الجوال الذي استعمله، وتنكّره بوضع شعر على رأسه وارتدائه البرقع برفقة متورط آخر لدى خروجه من مخبئه، بصحبة المرأة التي كانت تؤويهم داخل شقتها. وما لفت انتباه الشرطة، التي كانت تراقب المكان ليلاً ونهاراً منذ أواخر شهر سبتمبر/أيلول 2018، تلك الحقيبة المملوءة بالأسلحة والتي عُثر عليها بالقرب من مكان اختباء رضوان الفايد، لتقوم على أثرها فرق الأمن بالمكوث في عمارة مقابلة من أجل الاستعداد للتدخل واعتقال رضوان الفايد.
أشهر عملية فرار من السجن في فرنسا
ودفعت السلطات الفرنسية، في 2 يوليو/تموز 2018 ، بنحو 3 آلاف شرطي، من أجل اعتقال رضوان الفايد بعد أن تمكَّن من القيام بواحدة من أشهر عملية فرار من السجن في يوليو/تموز، على متن طائرة مروحية، حطَّت في فناء السجن. وقال رئيس الوزراء إدوارد فيليب، في تصريح لراديو «آر تي إل» المحلي، إن 2900 شرطي يبحثون عن السجين رضوان فايد المحكوم 25 عاماً لإدانته بالسطو المسلح وقتل شرطية عام 2010. وتابع: «نحن نعلم أنه أمر خطير، وهناك حاجة إلى هذه التعبئة للعثور عليه». ويعد رضوان فايد أحد رموز عالم السرقة الفرنسي، وتحظى قصته بمتابعة كبيرة من قبل الفرنسيين، خاصة أنها ليست المرة الأولى التي ينجح فيها السجين ذو الأصول الجزائرية في الفرار من السجن.
عربي بوست

 

 

Script executed in 0.040187120437622