أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

جنبلاط: لشراكة سورية-سعودية-عربية غير موجهة ضد ايران لإخراج الحكومة

الأربعاء 02 أيلول , 2009 08:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 981 زائر

جنبلاط: لشراكة سورية-سعودية-عربية غير موجهة ضد ايران لإخراج الحكومة

أيد رئيس "اللقاء الديمقراطي" النائب وليد جنبلاط رئيس المجلس النيابي نبيه بري في تأكيده على أهمية اللقاء السوري-السعودي للوصول الى الانفراج المطلوب في لبنان، مشددا على وجوب أن تكون هناك شراكة سورية-سعودية-عربية للوصول الى تشكيل الحكومة.
جنبلاط وبعد زيارته بري في عين التينة، قال: "أجمعنا عام 1989 إلا القليل على الطائف وكان تسوية أميركية-سعودية أنهت الحرب وأدت الى تسليم سلاح جميع الميليشيات الى الدولة الا سلاح المقاومة وأجمعنا اننا لن نسلم السلاح الا بعد ان يحرر كل الجنوب وهكذا حدث عام 2000".
وأضاف: "صحيح نادى البعص أن الطائف لم يطبق ولكن لم نكن نستطيع عام 91 ان نطالب الجيش السوري بالانسحاب والجيش الاسرائيلي يحتل الجنوب حتى جزين"، لافتا الى أنه عندما طالب المطارنة والبطريرك الماروني نصر الله صفير بالانسحاب السوري الكامل عام 2000 "لاقيته عند نصف الطريق وقلت نطبق الطائف بإعادة تموضع القوات السورية وأيضا هناك بند الغاء الطائفية السياسية، وحدث ما حدث لاحقا من مآسي التجديد والاغتيالات ووصلنا الى ما وصلنا اليه".
وأضاف جنبلاط: "تأكيدا على اتفاق الطائف بالهدنة مع اسرائيل اي الحرب المجمدة ورفض العلاقات والمفاوضات الجانبية التي قد تؤدي الى شيء آخر، وتأكيدا من خلال اتفاق الطائف على العلاقات المميزة مع سوريا لا بد من شراكة سورية-سعودية-عربية لتسهيل تشكيل اي حكومة شرط أن لا تكون هذه الشراكة موجهة ضد ايران"، موضحا: "لذلك أؤيد ما يقوله بري كي نستطيع أن نصل الى شاطئ الأمان وأن نخرج تلك الحكومة من تجاذبات ولا نريد من دول عربية كانت أم اجنبية أن تعرقل تشكيل حكومة في لبنان وأن تلعب في لبنان من أجل مصالح آخرى".

Script executed in 0.18209505081177