أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

فتى حاريص‏

الخميس 03 أيلول , 2009 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 8,253 زائر

فتى حاريص‏

مهداة إلى روح الشهيد مهدي دقيق‏

 

وما ظَنِي يُفارِقُنا خَلِيلٌ‏

ففي رجَبٍ قضَى مهْديُّ نحْباً‏
 

يُقاوِم مُؤمِناً باللهِ رباً‏

فَتَى حاريصَ مهديٌّ شُجاعٌ‏

فأبْوابُ الجِنان مُفَتَّحاتٌ‏

سَبَقْتَ إلى الفضائِلِ يا كريمَاً‏

بِبَذْلِ النّفسِ جُدْتَ بكُلِّ غالٍ‏

نصَرْتَ اللهَ جبَّاراً قوِيَّاً‏

نصَرْتَ الأوْلِياءَ حُجَجاً هُداةً‏

عِبادُ اللهِ أبْطالٌ شِدَادٌ‏

بِكُنْهِ الحبِّ أرْفَعُهُ صُعُودا‏

فأنْعاهُ بِمرثيَّةٍ فقِيدا‏

حبيبُ اللهِ مقْتُولاً شهيدا‏

على ضوْءِ الهُدَى يخْطُو رَشِيدا‏

مَضَى يا ربِّ مَرْضِيَّاً حَميدَا‏

لِيلْقى الحُورَ مَحْبُوراً سَعِيدَا‏

عزيزاً كُنْتَ سَبَّاقاً فَرِيدا‏

نَثرْتَ لنا الثْرى زهْراً وُرُودا‏

فصَارَ الكُفْرُ مهْزوماً طريدا‏

نصَرْتَ الدّينَ حتّى اخْضَرَّ عُودا‏

نصَرْتَ الحقَّ قُرْآناً مَجيدا‏

رِجَالُ اللهِ أقْواهُمْ جُنُودا‏

الحاج مهدي محمد دقيق رابط بلدة حاريص استشهد أثناء قيادته مواجهة في البلدة مع فرقة كوموندس إسرائيلية في 13/8/2006.‏

Script executed in 0.19106292724609