أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

عون: لقاء الأسد وعبدالله لا يحلّ عقد الداخل والتوطين المشكلة الاساسية

الثلاثاء 29 أيلول , 2009 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,162 زائر

عون: لقاء الأسد وعبدالله لا يحلّ عقد الداخل والتوطين المشكلة الاساسية

انتقد رئيس تكتل "التغييير والاصلاح" النائب العماد ميشال عون وصف الاستشارات النيابية بالغير ملزمة، واوضح ان للاستشارات طابعا تفاوضيا يتم التوصل بنهايتها اما الى تفاهم او الى قطيعة، واشار الى أنه في حال لم نصل لتفاهم يكون هناك قرار من فريق واحد ويعني ان الحكومة ليست حكومة وحدة وطنية.
وأكد بعد لقاء اركان تكتل "التغيير والاصلاح" في الرابية "أننا حزبا منتصرا واننا نتعاون مع رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري للوصول الى حكومة منسجمة وقوية وهذا لا يتحقق الا باحترام الاعراف والقوانين والدستور"، واوضح "انه لا مشكلة لديه مع الحريري فليوزر من يريد، فهو القبطان في عملية تأليف الحكومة"، مستدركا بأن "مشكلة عدم توزير الخاسرين هي لدى الحريري فقط".
وحول لقاء الرئيس السوري بشار الاسد والملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز، أوضح العماد عون أن هذا الاجتماع "مهما كانت طبيعته لن يحل لنا العقد الداخلية، وحتى العقد الخارجية لانها تاتي من مصدر أبعد"، مذكرا ان المشكلة الحقيقية هي اولا التوطين وعدم الاعتراف بحق عودة الفلسطينيين"، مشيرا الى أن "ضميرنا مرتاح ونواجه التوطين بارتياح وليس لدينا شعور بالذنب في هذا الموضوع لان مواجهة التوطين جزء من سياستنا الوطنية"، وان المشكلة الثانية هي "في العمل المافيوي في ادارة الدولة حيث وصلت المؤسسات الى حالة من الشرشحة".
وبموضوع وزارة الاتصالات، جدد العماد عون التأكيد انه "ليس من افتعل المشكلة"، محملا من تسبب بها بدفع الثمن، موضحا أن "مواقفي واضحة وموقف الرئيس العماد ميشال سليمان ينسجم مع موقفي".

Script executed in 0.17822909355164