أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

"هآرتس": إسرائيل ستواصل نشاطها الاستخباراتي في لبنان

الإثنين 26 تشرين الأول , 2009 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,430 زائر

"هآرتس": إسرائيل ستواصل نشاطها الاستخباراتي في لبنان

قالت صحيفة "هآرتس" الاسرائيلية إن إسرائيل وردا على توجه من الأمم المتحدة للحصول على إيضاحات بشأن " معدات إسرائيلية للتصنت" قالت حكومة لبنان إنها عثرت عليها في الأراضي اللبنانية، قرب قرية الحلوة في الجنوب، لم تنكر  ولم تعترف بأن الحديث يدور عن أجهزة تجسس إسرائيلية قامت بزرعها في المكان، لكنها أكدت للأمم المتحدة أن جمع المعلومات من جنوب لبنان سيستمر طالما لا تسيطر حكومة بيروت سيطرة كاملة على الأراضي اللبنانية.

وكشفت الصحيفة أنه عقدت سوم الأربعاء الماضي في رأس الناقورة جلسة مشتركة للمصلين عن إسرائيل ولبنان والأمم المتحدة للبت في التوتر الذي ساد جنوب لبنان، وخاصة على ضوء الادعاءات اللبنانية بالعثور على معدات تجسس إسرائيلية في الأراضي اللبنانية.
ونقلت الصحيفة عن دبلوماسي غربي قوله إن أحد المواضيع الرئيسية التي تم بحثها في الجلسة المذكورة هو الكشف عن أجهزة التصنت المذكورة، لافتا إلى أن وفق مصادر أمنية لبنانية، فقد أظهرت التحقيقات اللبنانية أن الحديث يدور عن ارتباط إسرائيلي بشبكات الهواتف المستقلة التابعة لحزب الله، والتي تعمل بمعزل عن الشبكة اللبنانية الرسمية.

وقال المصدر الغربي  إنه عندما حاول ممثل القوات الدولية القول إنه قد تكون أجهزة قديمة تعود لأيام الحرب على لبنان عام 2006، أمد الجانب اللبناني أن هذه الأجهزة حديثة العهد، في المقابل لم ينكر المندوب الإسرائيلي الكولنيل يوسي هايمن ، ولم يعترف بأن الأجهزة المذكورة إسرائيلية إلا أنه أكد أن إسرائيل تستخدم قدراتها الاستخباراتية لمواجهة الخطر الذي يشكله حزب الله على أمنها وأنه "فقط بعد أن تسيطر حكومة لبنان على جنوب لبنان  ستوقف إسرائيل رحلاتها الاستكشافية، وإلى أن يتحقق ذلك فسوف تستخدم  إسرائيل كل الوسائل لحماية مواطنيها".

وقال الضابط الإسرائيلي إنه لا يمكن ألتوقع من إسرائيل أن تنتظر أن تهاجم دون أن تفعل شيئا، طالبا فحص مسألة الكشف عن هذه الأجهزة "في سياق أوسع"، على ضوء مواصلة قيام حزب الله بالتسلح في الجنوب اللبناني، وإطلاق صواريخ باتجاه إسرائيل من حين لآخر، وبالتالي فإن إسرائيل لا تعتبر هذا الحادث خرقا للقرار 1701".

Script executed in 0.1907479763031