أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

صفير: مسؤولية على جميع اللبنانيين بالمحافظة على وطنهم رسالة بين الامم

الأربعاء 18 تشرين الثاني , 2009 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 884 زائر

صفير: مسؤولية على جميع اللبنانيين بالمحافظة على وطنهم رسالة بين الامم

اعتبر البطريرك الماروني نصر الله صفير أن "كل مسيحي أينما حل يجب أن يكون رسول خدمة وسلام، وأن يظل وفيا لكلام الرب الذي يذكرنا دوما اننا سندان على كيفية تعاملنا مع الفقير والمحتاج وكل من هو في محنة".
وشدد البطريرك صفير على "دعوة لبنان التاريخية كونه أرض تلاقي الديانات السماوية ، وبخاصة المسيحية والاسلام، وعلى مسؤولية جميع اللبنانيين في المحافظة على وطنهم رسالة بين الامم ينعم فيه المسيحيون والمسلمون بحرية المعتقد وبالحريات العامة الاخرى المنبثقة من حقوق الانسان".
ودعا الى "تفعيل مبادرات التضامن الاجتماعي في مختلف مجالات الحياة، تأكيدا على وحدة المصير، وترجمة للمبدأ الداعي الى تقاسم خيرات الارض، والى اعطاء الافضلية للضعفاء والمهمشين".


كلام صفير جاء خلال تسليمه رئيس مؤسسة جوزف ودعد غصوب الاجتماعية رجل الاعمال عضو المجلس التنفيذي والمؤسس لجمعية الصداقة الاماراتية اللبنانية الرئيس السابق للجمعية الدولية للاعلان جوزف غصوب وسام القديس غريغوريوس الاكبر البابوي.
وكان البطريرك صفير ترأس قداسا في كنيسة الصرح دعت إليه مؤسسة جوزف ودعد غصوب الاجتماعية،
بعد الانجيل المقدس، ألقى البطريرك عظة، شكر فيها الله "على نعمه وبركاته التي يفيضها على بعض من بيننا بين الحين والحين. وقد أفاضها هذه المرة على ولدنا العزيز السيد جوزف غصوب المعروف بجده ونشاطه منذ سنوات في البلدان العربية. وقد تمكن من أن يقتطع لنفسه منزلة محترمة في ميدان الاعلانات وغير ميادين متاحة. فأسس شركة ناجحة لها فروعها في جميع البلدان العربية، وذلك منذ سنوات. ولكنه لم ينس بلده لبنان ولا اهله فيه، وهو يزوره بين الحين والحين، ويمد للمحتاجين فيه يد المساعدة لبعض المشاريع الخيرية، وشماله لا تدري ما صنعت يمينه، على ما اوصى به السيد المسيح، في انجيله المقدس. ولا نريد ان نجرح تواضعه بتعداد ما قدمت يداه في هذا المجال. وحسبه ان يكون قد اتاح الفرصة للعديد من الشباب اللبناني ليعملوا في ما بناه من مؤسسات في البلدان العربية

Script executed in 0.17346596717834