أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

عمار الموسوي: هناك "شهود الزور" من كبار المسؤولين والقياديين في لبنان

الإثنين 15 تشرين الثاني , 2010 08:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 918 زائر

عمار الموسوي: هناك "شهود الزور" من كبار المسؤولين والقياديين في لبنان
رأى مسؤول العلاقات الدولية في "حزب الله" عمار الموسوي، أن "ما يراد من القرار الظني الآتي هو أن يقسم اللبنانيين ليكون نصفهم قتلة والنصف الآخر ضحايا أو مقتولين".
وسأل الموسوي، خلال حفل تأبيني في بلدة ميدوب، "كيف سيكون الوضع بعد هذا الإتهام وبعد قسمة اللبنانيين بين قاتل وقتيل"، مؤكداً أن "هذا تحريض وهذا حث على الفتنة بين اللبنانيين".
وشدد الموسوي على أن لبنان لا يمكن أن يكون حقل تجارب إضافية لأولئك الذين يشهد تاريخهم بأنهم لم يؤمنوا مرة واحدة بهذا البلد".
وأشار الى أن "السياسة الاميركية لم تتحمس لشيء مثل حماسها لإقامة العدالة في لبنان، يريدون أن يقيموا العدالة في لبنان وممنوع على أحد أن يعترض".
وأكد الموسوي أننا "نريد العدالة القائمة على أساس المعطيات التقنية وليس على أساس الفرضيات والتحليلات والتخمينات والإشتباهات، وشاهد زور من هنا وآخر من هناك"، لافتا الى أن "استقرار هذا البلد لا يصنع بناء على الظنون، فبوسطة عين الرمانة لا تزال لغزا، والظنون سببت حربا استمرت خمسة عشر عاما ودفع اللبنانيون ثمنها غاليا، فنحن حينما نطلب إعادة النظر في هذا المسار فإننا لم نكفر، بالعكس نحن نعظ وننصح من أجل مصلحة البلد، ولا نخير اللبنانيين بين الإستقرار والعدالة، نحن نريد العدالة ونريد عدالة ليست كتلك التي تتحمس لها الولايات المتحدة اليوم، وانها عدالة حتى لو على حساب الإستقرار".
إعتبر أن "عدم إحالة ملف شهود الزور الى المجلس العدلي وعدم تحرك القضاء العادي رغم وجود دعاوى شخصية سببه ان هناك شهود زور من كبار المسؤولين والقياديين في لبنان، ومنهم من تبرع لدتليف ميليس بالإدلاء بإفاداته".

 

Script executed in 0.032854080200195