أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

لحود: لمنع بذور الفتنة من بث سمومها في الجسم اللبناني (مصور)

الأربعاء 16 آذار , 2011 03:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 995 زائر

 لحود: لمنع بذور الفتنة من بث سمومها في الجسم اللبناني (مصور)

صدر عن المكتب الاعلامي للرئيس العماد اميل لحود البيان التالي: "اثار الرئيس لحود امام زواره الاحداث الجارية في المنطقة العربية والتي من شانها ان تدعو المسؤولين اللبنانيين من مختلف مواقعهم الدستورية الى قراءة متأنية لمجريات هذه الاحداث والمفاعيل المحتملة في ضوء عدم رسوها حتى الحين على وضع مستقر تظهر معه قيادة رشيدة وناجمة عن ارادة الشعب المنتفض على الاستئثار بالسلطة والاستهتار بابسط حقوقه الحياتية والقومية" .
اضاف البيان "اشار الرئيس ايضا الى الدور الاميركي المريب والى الانحسار المعبر لدور الامم المتحدة ومرجعية مجلس الامن، في حين يسود التردد الفاضح في وصف احداث نافرة تجري في بعض الدول كليبيا او البحرين اواليمن، حيث يتعرض الشعب الثائر الى اعتى انواع القمع الداخلي والخارجي. ثم لفت الرئيس لحود الى ماعرضته الصحافة اللبنانية اليوم من برقيات منشورة عن السفارة الاميركية في بيروت على موقع " ويكيليكس" ومنها ما يبين صراحة موقف الرئيس فؤاد السنيورة في موضوع النقاط السبع التي تصدى لها الرئيس العماد لحود تصديا مباشرا وهو موقف يعكس بالسر ما كان يشير اليه الرئيس العماد لحود في العلن من ان هدف "اعلان روما" المتضمن النقاط تلك هو نزع سلاح "حزب الله" من طريق توسل العدوان الاسرائيلي على لبنان حتى ان العدو الاسرائيلي تحدث عن شراكة موضوعية بين لبنان والكيان الغاصب في مواجهة "حزب الله".
وتابع البيان:" ان موقف الرئيس العماد لحود من النقاط السبع كان موقفا متقدما ومبنيا على المسلمات والثوابت الوطنية وعلى قراءة في السطور وما بينها للبنود تلك حيث كان اول من شعر ان فيها ما فيها من تعهد لبناني بغطاء عربي ودولي بنزع سلاح"حزب الله" واراحة الجبهة الشمالية لاسرائيل بحجة الدفاع عن لبنان. ان التاريخ يتكرر ويعود الفريق السياسي ذاته المفتقر حاليا الى اي برنامج معارض بناء الى نغمة نزع السلاح لعل هذه النغمة العلنية اليوم ترتقي به من جديد الى مراتب الحليف الموضوعي لكل من يريد ضرب مكامن قوة لبنان واضعافه تمهيدا لاذعانه عندما يحين وقت الحلول الكبرى المهيأة للمنطقة. ان المهم على ماشدد الرئيس، هو الابقاء على الوحدة الوطنية ومنع بذور الفتنة من بث سمومها في الجسم اللبناني للتصدي بقوة وعزم وتماسك لكل ما من شانه التعرض لميثاق العيش المشترك من طريق استهداف اي مكون من مكونات الوطن ما يفترض نظرة وطنية شاملة تتجاوز الحسابات السياسية الضيقة في المواقع الدستورية كافة" .

Script executed in 0.037274122238159