أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

"يديعوت أحرونوت": تراجع كبير في العلاقات بين إسرائيل والأردن

الجمعة 18 آذار , 2011 08:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,980 زائر

"يديعوت أحرونوت": تراجع كبير في العلاقات بين إسرائيل والأردن

طرأ خلال الشهور الأخيرة تراجع كبير للغاية في العلاقات بين إسرائيل والأردن، تمثل بتعمق القطيعة بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو والملك الأردني عبد الله الثاني وعدم وجود سفير أردني في تل أبيب.
ولفتت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إلى أن "السفير الأردني الأخير في تل أبيب علي العايد غادر إسرائيل في شهر تموز الماضي ومنذ ذلك الحين لم يتم تعيين سفير مكانه".
واضافت الصحيفة أنه "رغم وعود أردنية بتعيين سفير جديد في تل أبيب إلا أن هذا لم يتم حتى الآن". وطالبت إسرائيل الأردن "بتعيين سفير في تل أبيب"، وأوضحت أن "عدم القيام بذلك يمس بشكل كبير بالعلاقات بين الدولتين".
وتشير التقديرات في إسرائيل إلى أن "امتناع الأردن عن تعيين سفير جديد في إسرائيل نابع من الجمود الحاصل في العملية السياسية بين إسرائيل والفلسطينيين، ومن غضب الأردن على إسرائيل لعدة أسباب بينها سياسة إسرائيل في القدس الشرقية فيما يتعلق بالاستيطان والحفريات الأثرية في محيط الحرم القدسي، وتصريحات قياديين في اليمين الإسرائيلي وبينهم عضو الكنيست المتطرف أرييه إلداد حول موضوع "الوطن البديل" للفلسطينيين في الأردن".
ولفتت "يديعوت أحرونوت" إلى ان "مستوى التعاون بين الحكومتين الأردنية والإسرائيلية وصل إلى درك غير مسبوق و"يراوح الصفر"، وأن وزراء أردنيين يرفضون لقاء نظرائهم الإسرائيليين ويتهربون من التقائهم".
لكن الصحيفة أشارت إلى أن "الموضوع الوحيد الذي لا تزال الدولتان تتعاونان فيه هو الموضوع الأمني".
وترى التقديرات الإسرائيلية أنه "في أعقاب احتجاجات المعارضة التي انطلقت في الأردن مؤخرا والثورات والانتفاضات في العالم العربي، تضعف احتمالات تعيين سفير أردني جديد في تل أبيب في الوقت الحالي".
واعتبر مسؤول سياسي إسرائيلي رفيع المستوى للصحيفة ان "عدم وجود سفير هو أمر سيء جدا وهذا جزء من انعدام الثقة بين الدولتين والذي وصل إلى حضيض عميق، وقلنا له أن الخسارة هي للجانبين"، وأضاف أنه "توجد مشاكل كثيرة في العلاقات وهناك مواضيع ينبغي معالجتها لكن في ظل عدم وجود سفير فإن الأمور تزداد صعوبة ".
ونقلت "يديعوت أحرونوت" عن مسؤول أردني تأكيده انه "بسبب الجمود السياسي سيكون صعبا على الاردن تعيين سفير في هذه الفترة لكن لا يوجد قرار بعدم تعيين سفير في المستقبل والأمر متعلق بالتطورات السياسية"، واضاف أنه "يوجد قائم بأعمال السفير في تل أبيب والسفارة تعمل والسفير هو رمز وهو مهم بالتأكيد وسوف يأتي حتى لو استغرق ذلك وقتا".
وأكد مسؤولون إسرائيليون وأردنيون على أن "أحد أسباب القطيعة في العلاقات هو عدم ثقة ملك الأردن بنتنياهو"، إضافة إلى ذلك فإن "الأردنيين يقاطعون وزير خارجية إسرائيل اليميني المتطرف أفيغدور ليبرمان ووزير الخارجية الأردني يرفض أي اتصال معه".

Script executed in 0.040776014328003