أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مكي:من يغري الاسرائيلي بقتلنا هو قاتل ولن نسامحه

الإثنين 28 آذار , 2011 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,165 زائر

مكي:من يغري الاسرائيلي بقتلنا هو قاتل ولن نسامحه

 اوفد نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الامام الشيخ عبد الامير قبلان المفتي في المجلس العلامة السيد علي مكي الى بلدة الخرايب حيث قدم التعازي باسمه للمسؤول التنظيمي لحركة امل في افريقيا الحاج علي عكوش لوفاة والده المرحوم الحاج حسين عكوش .
والقى المفتي مكي كلمة الشيخ قبلان في الاحتفال التأبيني قال فيها: "ان الدعوة لاسقاط قوة لبنان اغراء للاسرائيليين لقتل ابنائنا ومن يغري الاسرائيلي بقتلنا فهو قاتل وسنتعامل معه على انه في عداد القتلة ولن نسامحه على الاطلاق".
اضاف: "ان الاديان ليست ايقونة على صدورنا او طقوس شكلية تتجمد في المحراب والكنيسة انما الاديان حركة عمل للحياة في كل ميادينها من الاقتصاد حتى المقاومة.من هنا فلقد اطل رجل همام من اقصى المدينة يلملم نقاط ضعفنا ليحولها الى قوة، هو الامام موسى الصدر رئيس ومؤسس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ومطلق شرارة المقاومة وشعار السلاح زينة الرجال، هذا السلاح الذي نستعمله للدفاع عن ارضنا ضد المحتل الاسرائيلي الذي يهدد وحدتنا الوطنية وسلمنا الاهلي وحتى التعايش بين المسلمين والمسيحيين".
وقال : "باسم الامام الشيخ قبلان جئتكم معزيا برحيل الحاج حسين عكوش الذي حول منزله وبلدته الى ثغر من ثغور المقاومة تلك المقاومة التي اسسها الامام الصدر ودافعت عن الوطن من الناقورة حتى العريضة وقدمت كواكب الشهداء وهي الان مستهدفة باسقاط سلاحها بهدف اسقاط قوتنا لنتحول الى فريسة امام الذئب الاسرائيلي".
وتابع:"ان الاديان جاءت لخدمة الانسان خصوصا في لبنان التعدد والتنوع فالمذهبية لا تعني تكفير الاخر ولا تعني الحصار الاعلامي كما في البحرين لمجرد اعلان رأي حر كريم من الذين ينتمون الى مذهب ما، ونحن على خطى الامام الصدر في لبنان لنؤكد على الحوار والتعايش مع المسيحي ومع الجار وسنبقى نصر على ان قوتنا في عزتنا وفي تلاحمنا وفي تقديس التعايش في ما بيننا ونقول للذين يريدون اسقاط السلاح ان اسقاط قوة لبنان باسقاط سلاحه اغراء للاسرائيلي لقتل كل مقاومينا واحرارنا والذي يغري بالقتل قاتل، فلبنان على الخارطة النقطة المشعة البيضاء بمقاومته وبمواقفه فانساننا وسلاحنا يصنع تاريخنا وسنبقى رغم الخطابات نقول لكم قوة لبنان في وحدة بنيه وفي تعايش ابنائه وان نرى في الجنوب صورة عكار وبيروت وان نرى في بيروت صورة الجنوب وكل الوطن فاذا لا سمح الله نجحت الفتنة لن يسقط الجنوب فقط انما سيسقط لبنان كل لبنان".

Script executed in 0.032674074172974