أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

بري يتصل بالأسد: إنها الحركة التصحيحية الثانية

الخميس 31 آذار , 2011 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,337 زائر

بري يتصل بالأسد: إنها الحركة التصحيحية الثانية

كما أدلى بري بتصريح بعد خطاب الأسد، قال فيه «إنها الحركة التصحيحية الثانية بقيادة الرئيس بشار الأسد بعد الحركة التصحيحية الأولى التي قادها الرئيس الراحل حافظ الأسد. في الأولى، وضع الرئيس الراحل الأسس لسوريا المنيعة حصن وبوصلة العرب. وفي الحركة التصحيحية الثانية يضع الرئيس بشار أسس سوريا الحديثة، سوريا حضن الحرية والمشاركة والديموقراطية المصنوعة وطنياً، ودولة الحقوق المدنية، ودائماً قلعة المقاومة والممانعة».
اضاف: «الآن تزداد ثقتنا بالاستقرار في سوريا، وهو الأمر الذي يزيد من ثقتنا بأنفسنا وبموقفنا الثابت المعلن: «إن استقرار سوريا ضرورة وحاجة عربية ولبنانية على وجه الخصوص».
من ناحية ثانية، طغت على لقاء الأربعاء النيابي أمس، التطورات العربية والاقليمية، ونقل النواب عن بري ان «الوضع مستقر اصلاً في سوريا، فسوريا التي كانت دائماً حصن العروبة وقلعة المقاومة وبوصلة العرب الممانعة انما تعبر ليس فقط عن شعب سوريا بل عن الشعب العربي كله».
وفيما يتعلق بتشكيل الحكومة، نقلوا عنه انها «سائرة في طريقها نحو التأليف والمؤلفة قلوبهم».
وكان بري استقبل النواب: علي حسن خليل، اسطفان الدويهي، علي خريس، أيوب حميد، قاسم هاشم، بهية الحريري، علي بزي، عبد المجيد صالح، علي فياض، ميشال موسى، حسن فضل الله، علي عمار، ياسين جابر، وليد سكرية، هاني قبيسي، نوار الساحلي وعلي مقداد.

Script executed in 0.037414073944092