أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

قصّة البحرين

الثلاثاء 12 نيسان , 2011 03:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,715 زائر

قصّة البحرين

قصّة البحرين

قصّة البحرينِ أنّ البحرَ محكومٌ بكأسٍ من غباءْ !

قصّة البحرينِ أنّ الشعبَ فيها كلّه كبشُ الفداءْ !

غلّفوهم كالهديةْ

أحضروا لصّاً دنيئاً

دجّجوه بالسرابْ

دجّجوه بالكلابْ

ألبسوه التاجَ ... أعطوْهُ الهديةْ !

فبنى العرشَ بآلات الخرابْ !

* * * *

قصّة البحرينِ أنّ الشوكَ فيها يقتلُ الوردَ

ويُردي قبل قتلِ الوردِ ...حبّاتِ الأنينْ !

ينقشُ الموتَ على وجهِ السنينْ !

ينبشُ التاريخَ نبشاً .. كلّ حينْ !

يوقظُ الشيطانَ والبركان .. والحقد السمينْ !

* * * *

قصّة البحرينِ فجرٌ يحفرُ الصخرَ لينسابَ النهارْ

هو عطشان عتيقٌ .. بل عريقٌ ... 

هو مخنوق بتاريخ الغبارْ !

ثمّ يأتي اللصُّ ذو التاجِ الضريرْ

يكسرُ الفأسَ ..

ينادي كلّ شيطانٍ .. وثعبانٍ خطيرْ

ليظلَّ العتمُ عرشاً

ليظلّ اللصُّ سلطاناً على النبعِ الغزيرْ !

* * * *

قصّة البحرين أدهى من حكايا ذلك السِفْرِ القديمْ

إذْ يصيرُ التحتُ فوقاً .. في أقاليم النجومْ !

فإذا الثغرُ سكوتٌ ..

وإذا الوجهُ وُجومْ

وزئيرُ الأُسْدِ يغدو تهمةً كبرى!

وتصيرُ الشمسُ ذنْباً !

والأفاعي قابعاتٍ في الوجوهْ 

والصحارى تتمادى في الهجومْ !

* * * *

إنّه الظلمُ المدوّي

يلبسُ الوجهَ الوديعْ

حاملاً غصناً وخبزاً

تحته الموتُ المريعْ !

إنّه الظلم المدوّي

خانقٌ كلَّ الدروبْ

يحصرُ الشمسَ بجبٍّ

يزدريها ...

لم يدع حتى الثقوبْ !

هو صوتٌ من غباءٍ وعواءْ

هو خيطٌ من خواء وبلاءْ

إنْ خبا صوتٌ تنادتْ كلُّ أفواه الصحارى

زاحفاتٍ .. تتلوّى .. 

كي يظلَّ الجَدبُ سلطانَ الوجودْ !

* * * *

قصّة البحرين عرّتْ كلَّ أبواقِ الحقوقْ

سحقتهم بالفضيحةْ

أخرجتْ منهم تماثيلاً قبيحةْ !

علقتهم بدبابيس الحقيقةْ

أعلنتْ أوراقهم:

إنهم تجّارُ سوقْ ! 

* * * *

قصّة البحرين أنستني عذابي

كلَّ قهري .. وشتاتي .. وانسلابي

أسّستْ في عمق عمقي

قبلةَ القهر الجديدْ

حفرتْ في جفن روحي

دمعةَ الجرح الجديدْ

فبُكاهم: عزفُ قهري

ودماهم: بوحُ جرحي

وبياني هو عبدٌ للشهيدْ

أنتِ يا بحرين ...

قبلة القهرِ الجديدْ

* * * *

آهِ يا تاريخُ ...

يا وحلَ الرواةْ

لستَ محضَ الحِبرِ أغفى في بطونِ المكتباتْ

لستَ منبوذاً .. وحيداً

في كهوف الصفحاتْ

أنتَ شيطانٌ مريدٌ

يحقنُ النارَ بكلّ الرغباتْ

يشعلُ الدنيا حروباً وحروباً طاحناتْ

يحرسُ الظلم بسيف الزيفِ

أو ليل الشتاتْ

يسحقُ الإنسانَ والميزانَ 

يسترضي البغاةْ

إنّك التاريخُ توراةُ الطغاةْ !

إنّكَ التاريخُ في البحرين قواتٌ تجوبُ الطُرُقاتْ

لاهثاتٍ .. عاشقاتٍ للدماءْ

إنّك التاريخُ في البحرينِ

ملحاحٌ .. يطيلُ الطَرْقَ .. 

يوقظُ كربلاءْ

* * * *

قصّة البحرينِ حقّاً قصّة الجرح العتيقْ

قصّة الجفنِ الذي ما جفَّ يوماً

قصّةُ القلب الذي ما غابَ يوماً عن حريقٍ وحريقْ

آهِ ... كم طالَ الغيابْ !

لم تفارقْ عينُنا ذاكَ الطريقْ

آهِ يا شمسٌ توارتْ في الحجابْ

آهِ .. طُلّي 

آه .. شِعّي

انشري الضوءَ العريقْ

بدّدي الإظلامَ 

إنّ الصبرَ ما عاد يُطيقْ

آهِ ... إنّ الأرضَ ما عادتْ تطيقْ


Script executed in 0.039361000061035