أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

منير أبو عيد يدفع حياته ثمناً لمقعد طائرة من أبيدجان

الخميس 14 نيسان , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,755 زائر

منير أبو عيد يدفع حياته ثمناً لمقعد طائرة من أبيدجان
زوجة منير كانت تجلس في إحدى قاعات المطار تنتظر أن يأتيها ببشرى حجز مقعد لهم في إحدى طائرات الميدل ايست المتوجهة الى لبنان، إلا أن وصول خبر سقوط زوجها صريعا على أرض مطار أبيـدجان كان أسرع منه إليها.
لم يحتمل منير (38 عاما من بلدة عين بعال الجنوبية) ظلم المسؤولين، وهو يراهم يتصرفون، كأنهم آلهة منزلون من السماء يتوجب على اللبنانيين، القابعين في المطار التوسل اليهم، ليفوزوا برضاهم، ويتجنبوا سخطهم وغضبهم الذي يؤدي، الى الانتظار.
حتى استعداده للنوم على بلاط المطار، لم يفلح في استمالة قلوبهم الميتة، قابلوا عرضه بعبارة «انت وحظك ونصيبك» توقف معها قلبه لشدة يأسه، وهو الذي جادلهم طويلا، من دون أن يلقى منهم آذانا صاغية، فهمه الوحيد كان إخراج زوجته وطفله من تلك البلاد بعدما اكتووا بنار حربها، وهم يحلمون باليوم الذي يتجمع شملهم من جديد على ارض الوطن.
أخيرا انصاع المسؤولون لرغبة منير، فنقلوا عائلته الى بيروت، بعدما دفع لهم حياته ثمنا لتذكرة الطائرة.

Script executed in 0.037589073181152