أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

بارود:إزالة المخالفات على الأملاك العامة بدأت كي لا تنتهي ولسنا ضد أحد

الجمعة 22 نيسان , 2011 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,089 زائر

بارود:إزالة المخالفات على الأملاك العامة بدأت كي لا تنتهي ولسنا ضد أحد
أكد وزير الداحلية زياد بارود ان "ما يحصل على الصعيد الامني منذ اكثر من اسبوعين بدءا مما شهده سجن رومية وصولا الى ما جرى خلال قمع مخالفات البناء على الاملاك العامة والخاصة من اعتداء على القوى الامنية، يؤكد خطورة الاستمرار من دون حكومة"، مشيرا في حديث لـ"LBC" الى انه "من الضروري ان تظهر الدولة هيبتها، ونحن لسنا ضد احد من الناس، بل الدولة هي من اجلهم، والدولة هي من اجل الناس التي تبحث عن حقوقها والدولة ايضا لها حقها العام".
وتساءل: "كيف يتم التعرض بوقاحة على الملك العام؟، لافتا في هذا السياق، الى ان "ما نريد معرفته هل اللبناني يريد ان يختار الفوضى وهل نرضى بمقولة: "مال التاجر يأكل الفاجر؟ وكأن الناس تطالب بعدم تطبيق القانون، ومن لا يريد القانون فليعلن عن ذلك".
و اذ لفت بارود الى ان المخالفات على صعيد الاملاك العامة في السنوات الثلاث الاخيرة تكاد لا تقارن بما جرى في السنوات قبلها، معتبرا ان القوى السياسية قامت بخطوة مهمة عبر رفع الغطاء عن المخالفين، موضحا ان "صحيفة "السفير" اضاءت على الامر لعدم وجود حكومة، مشددا على انه "لا يمكن الاستمرار على هذا الشكل، وكل ما نريده هو تنظيم شؤون البلد".
وعن ملف الاستونيين السبعة، اكد بارود ان "لا تقصير للدولة في ملف الاستونيين السبعة ونعمل على خيوط معينة دون ان نقول اكثر من ذلك حفاظا على مسار التحقيق".
وفيما يتعلق بموضوع حزب "التحرير" اكد بارود ان "مجلس الوزراء لم يكن قادرا على حل الحزب او هذه الذي يمكن تسميتها بـ"جمعية" لديها اشكال مع الدولة اللبنانية"، مضيفا: " نحن نتابع قرار منع التظاهر غدا في طرابلس وكل المظاهرات وغدا هو يوم "الجمعة العظيمة" للمسيحيين لا يجوز تحت اي عنوان من العناوين استغلال هذا اليوم".
ورفض بارود الدخول عما يمكن ان تقوم به قوى الامن الداخلي في حال تمت المظاهرة، مؤكدا ان كل التدابير متخذة من قبل قوى الامن والجيش".

 

Script executed in 0.034104108810425