أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

«حزب الله»: الحكومة في مرحلة حاسمة

الإثنين 09 أيار , 2011 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 783 زائر

«حزب الله»: الحكومة في مرحلة حاسمة

وفي هذا الاطار، أكد نائب الأمين العام لـ«حزب الله» الشيخ نعيم قاسم، خلال احتفال أقامته «جمعية التعليم الديني الإسلامي» في قاعة الجنان، أمس، بحضور سفير إيران غضنفر ركن ابادي، ان «حزب الله» مهتم بإنجاز الحكومة اللبنانية في أسرع وقت»، مشيرا الى ان «هناك تعقيدات طبيعية، لها علاقة بوجود أطراف متعددة شاركت في هذه الحكومة، وهي تحتاج أن تتفاهم في ما بينها». وأوضح أن جميع الذين يشكلون الحكومة يتحملون مسؤولية تشكيلها بمن فيهم رئيس الجمهورية (العماد ميشال سليمان) وأولهم رئيس الحكومة المعني (نجيب ميقاتي) والمسؤول عن إصدار هذه التشكيلة».
وأشار الى أن «أمن لبنان من أمن سوريا»، داعيا إلى «الاستقرار في سوريا وعدم العبث بواقعها، لمصلحة سوريا ولمصلحة لبنان ولمصلحة المنطقة بأسرها».
وأشار وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال حسين الحاج حسن، خلال افتتاح متنزه ومطعم القرية في بعلبك («السفير»)، امس، الى أن فريق «14 آذار» هو المسؤول عن الدين العام»، مشيرا الى أنهم «يتحدثون عن بناء الدولة، وفي الحقيقة هم متعلقون بالسلطة وليس بالدولة، وعندما أصبحوا خارج السلطة رموا بكل ما كانوا يتحدثون به عن الدولة. كأنهم لم يتعلموا من تجاربهم السابقة، ولم يقلعوا عن الرهان على أميركا، ولم يدركوا أن الولايات المتحدة الأميركية هي وهم قوة أمام إرادة الشعوب».
وقال عضو «كتلة الوفاء للمقاومة» النائب حسن فضل الله، خلال احتفال أقامته المؤسسة الاسلامية للتربية والتعليم، في ثانوية المهدي ـ شاهد على طريق المطار، إن «التصعيد الأميركي ضد سوريا يأتي في سيــاق تصفيــة حساب تاريخي مع هذا البلد، الذي طالما احتضن خيار المقاومة»، مشددا على أن «الدور الأميركي في تجييش المواقف الدولية ضد سوريا هو للنيل من موقعها ودورها، وضرب استقرارها وتعطيل إرادة الإصلاح فيها»،
وأضاف «نحن في لبنان نواجه أيضاً رهانات من بعض الأفرقاء على حدوث تحوّل لدى سوريا بالاتكاء على ضغوط خارجية».
ورأى رئيس المجلس التنفيذي في حزب السيد هاشم صفي الدين، خلال حفل تأبين والدة النائب علي فياض، في بلدة الطيبة، أمس، «أن لا خوف على مستقبل لبنان، والحكومة التي ينتظرها اللبنانيون ستتألف وستتشكل وستكون في خدمة اللبنانيين وستعمل جاهدة على تغيير آثار الثقافة السياسية السيئة التي جاء بها الفريق المتآمر طوال كل السنوات الماضية».
واعتبر أن هذا «الفريق هو أشبه بمجموعة متــآمرة لا تحمل مشروعا واضحا لا لبناء الوطن ولا للعبور إليه، بل تحمل مشروع العبور إلى العمالة والخيانة والتخلي عن كل المفاهيم والقيم الوطنية».
ولفت نائب رئيس المجلس التنفيذي في «حزب الله» الشيخ نبيل قاووق، خلال احتفال نظمته التعبئة التربوية في الحزب في بلدة انصارية، الانتباه الى أن «جميع الأطراف في الغالبية الجديدة قد اتفقوا على مسار للحل في عقدة وزارة الداخلية، ما يعني اننا دخلنا مرحلة حازمة تقربنا من تشكيل حكومة، وبالتالي نتوقع ان تكون هذه المرحلة حاسمة».
وأضاف أن «الأدوات الأميركية والعربية السياسية والإعلامية، في حالة استـنفار للتحريض على سوريا والانتقام منها ومحاولة ابتزازها بهدف واحد تغيير الموقف السوري الداعم للمقاومة».

Script executed in 0.03199291229248