أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

فضل الله: حالة المراوحة والجمود تستدعي تحرّكاً شعبيّاً لاسقاطها

الجمعة 13 أيار , 2011 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,102 زائر

فضل الله: حالة المراوحة والجمود تستدعي تحرّكاً شعبيّاً لاسقاطها

اشار السيد علي فضل الله الى ان "الحديث يعود إلى نقطة الصّفر عن حكومةٍ تقف عند حدود وزارةٍ معيَّنة، وعن شياطين التّفاصيل التي تدخل بين الحين والآخر على ضفاف الحركة السياسيَّة، فتبعثر أوراق التَّأليف، وتترك البلد في مرحلة التَّصريف". لافتا الى "وجود حديث عن أكثر من ذلك، عن مجموعةٍ من الشّروط الدّوليّة الّتي تمثّل ثقلاً على كاهل أيّة حكومة قادمة، وتساهم في فرملة كلّ التحرّكات الآيلة إلى إطلاق عجلة التّأليف".
ورأى فضل الله ، في خطبة الجمعة، انَّ "الاستغراق السياسيّ والانشداد العمليّ إلى هذا الواقع الّذي يُلقي فيه كلُّ فريقٍ تهمة التَّعطيل على الفريق الآخر، يمثِّل سقوطاً في خطِّ المسؤوليَّة السياسيَّة والاقتصاديَّة الكبرى أمام النَّاس في ظلّ الاستحقاقات الكبيرة داخليّاً، والمتعلّقة بالمديونيَّة وبالكوارث المعيشيَّة والخدماتيَّة الّتي يُبشّر بها الكثير من المسؤولين الّذين أدمنوا الحديث عن المشاكل والأزمات الّتي تنتظر النّاس، من دون أن يقدّموا لهم الحلول والبدائل". هذا إلى جانب عودة الحديث عن "المحكمة الدّوليَّة بكلّ تداعياتها على الواقع الدّاخلي، وبكلّ ما لها من خلفيّات سياسية".
واعتبر فضل الله ان "هذا الواقع الّذي يزداد سوءاً على كافَّة المستويات، بات يستدعي تحرّكاً شعبيّاً، لإسقاط حالة المراوحة والجمود التي توشك أن تسقط كلّ الرّهانات على قيام لبنان مجدّداً، ونهوضه من أتون أوضاعه الدّاخليّة، ومن بين كلّ العواصف الهوجاء التي تهبّ عليه من المنطقة".

Script executed in 0.035861968994141