أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

لــواء "كـفــيـــر" يســتــعـــد لجــبــهــة لــبــنـــان

الجمعة 03 حزيران , 2011 12:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,716 زائر

لــواء "كـفــيـــر" يســتــعـــد لجــبــهــة لــبــنـــان

افي مزراحي (قائد منطقة الوسط) قال: نحن لن نبقى مع لواء 900 فقط في البرامج التنفيذية في قيادة الوسط, نحن ايضا نقدم لهم اليوم خطط في قيادة الشمال, في لبنان, وهذا جدا طبيعي لما يجب عليهم القيام به في الحرب.
الون بن دافيد: منذ سنوات لاسيما منذ حرب لبنان الثانية حيث فهم الجيش انه ينقصه على الاقل لواء مشاة منظم اضافي, هو قام باخذ الكتائب الست في لواء ال 900 الذين يقومون بالخدمة بشكل دائم في المناطق وقام بتحويلهم إلى لواء. هذا الاسبوع هم ذهبوا عشرات الكيلومترات وقاموا بالقتال في ارض مفتوحة, وما يعدهم ايضا لمواجهة في الشمال.
العقيد اورن افمن (قائد لواء 900ـ كفير): غدا نتلقى امر او هذه الليلة نتلقى امر للدخول إلى لبنان او لاي مكان اخر وعلى اللواء ان يكون مستعدا, وبصورة مهنية وجيدة.
الون بن دافيد: حرب شاملة هم لن يواجهوا في القريب العاجل, على الاقل نأمل ان لا يواجهوا,لكن التحدي الحقيقي ينتظرهم في شهر ايلول عندما يعودوا إلى المناطق,وعندها بعد ثلاثة اشهر الجيش يمكن ان يجد نفسه في الضفة الغربية مقابل سلسلة من الوقائع الجديدة التي لا يعرفهم, مسيرات شعبية واحدة منهم.
من شهر ايلول هم يتوقع ان يواجهوا سيناريوهات جديدة, من سلطة الفلسطينية التي تتحدى إسرائيل في الاراضي "سي" وحتى عناصر من الشرطة الفلسطينية الذين يحدون من حرية عمل الجيش الاسرائيلي, بعد ان ينهوا المناورة هم سوف يبدؤون الاستعداد لهذه السيناريوهات المعقدة.
العقيد اورن افمن (قائد لواء 900ـ كفير): الجيش علم حينها ونحن نعلم اليوم ان نعد انفسنا إلى وقائع وليس ان ننتظر حتى تحصل, نحن نعد انفسنا لمواجهة الواقع الذي يمكن ان يحصل.
الون بن دافيد: خلال الخمس سنوات من قيام هذا اللواء والتي تم تقديمها في عدة حالات غير جيدة في وجه السكان الفلسطينيين,يمكن ان نتوقع ان خدمة ثلاثة سنوات في المناطق لن يؤدي إلى جذب اليه الكثير من المتطوعين لكن هذا واقع مفاجئ, على كل مكان في لواء كفير يتنافس متجندين, هذا يعني ان كل هؤلاء الجنود اختاروا الخدمة في المناطق.
العقيد اورن افمن (قائد لواء 900ـ كفير): في حال نظرنا إلى العام 2009 حيث وقع صفر عمليات انتحارية في الجبهة الداخلية, وفي العام 2010 ايضا صفر عمليات انتحارية في الجبهة الداخلية وعام 2011 هذا هو النموذج, هذه هي تجارتنا وهذا هو عملنا, حيث ان مواطني إسرائيل في أي مكان هم موجودين ينعمون بالهدوء".

--

 

Script executed in 0.039509057998657