أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الشيخ عيسى قاسم: لا حوار في ظلّ القمع

السبت 11 حزيران , 2011 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,956 زائر

الشيخ عيسى قاسم: لا حوار في ظلّ القمع
اعلن منظمو جائزة البحرين الكبرى لسباق «فورمولا 1» أنهم تخلوا عن إعادة السباق إلى روزنامة العام 2011، بعد حملة انتقادات إثر طرح فكرة إعادة جدولة السباق ضمن منافسات العام الحالي، فيما اعتبر رجل الدين الشيعي الأبرز في البلاد الشيخ عيسى قاسم أن الحوار ليس ممكنا في ظل استمرار حملة القمع ضد المعارضين في البلاد.
وقال رئيس حلبة البحرين الدولية زايد راشد الزياني في بيان: «بينما كانت البحرين ستسعد في رؤية السباق (فورمولا 1) يقام مجددا في 30 تشرين الاول المقبل تماشيا مع قرار المجلس العالمي لرياضة المحركات، الا انه من الواضح ان السباق لن يقام في هذا الموعد ونحن نحترم تماما هذا القرار». وتابع الزياني قائلا: «لا رغبة للبحرين بتنظيم سباق يطيل الموسم ويعكر صفو رياضة الفئة الاولى والسائقين والفرق والجماهير».
وكان من المفترض ان تستضيف المملكة الجولة الافتتاحية في 13 اذار الماضي لكن السباق الغي بسبب الاوضاع الامنية في البلاد ثم عاد المجلس العالمي لرياضة المحركات وصوت بالاجماع على اعادة السباق الى روزنامة هذا الموسم وتحديد 30 تشرين الاول المقبل كموعد جديد للسباق. وتسبب هذا القرار بحملة انتقادات كبيرة للاتحاد الدولي من قبل جمعيات حقوق الانسان ما دفع الفرق وبتشجيع من مالك الحقوق التجارية للبطولة البريطاني بيرني ايكليستون على التقدم بطلب اعادة جائزة الهند الكبرى الى موعدها السابق، اي 30 تشرين الاول المقبل، عوضا عن جائزة البحرين، مفضلة ان لا يقام سباق المملكة هذا الموسم.
من جهته، قال قاسم في خطبة الجمعة أمس: «لا يمكننا التفاوض في هذه الظروف»، مدينا «الاعتداءات اليومية من قبل الأمن». واعتبر قاسم أن الضغوط من قبل السلطة «تبني الكراهية بين فئات الشعب»، وأكد أن «القوة الوحشية واللغة المهينة التي تستخدم ضدنا لا يمكنها أبدا أن تدمر عزمنا ورغبتنا في التوصل إلى حقوقنا وكرامتنا».
(أ ف ب، أ ب)

Script executed in 0.027378082275391