أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الصفدي: كلام الحريري تحريض للناس والطائفة السنية لا تُختصر بشخص

الأربعاء 13 تموز , 2011 09:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 961 زائر

الصفدي: كلام الحريري تحريض للناس والطائفة السنية لا تُختصر بشخص

رد وزير المال محمد الصفدي بيان على كلام رئيس الحكومة السابق سعد الحريري، متمنيا لو أن الحريري حضر جلسة الثقة في مجلس النواب وناقش الحكومة في بيانها بدل أن يخاطبها من باريس بعبارات لا تليق بمقامه وموقعه.
ولفت الصفدي الى ان الحريري "لم يكن مضطراً إلى توسّل الغرائز المذهبية ليحرّض عليه وعلى رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، فهو بذلك يخرج أولاً عن تراث أبيه ويشوّه الحقيقة باسم البحث عن الحقيقة"، مشيرا الى ان "الشيخ سعد لم يعرض للبنانيين برنامج المعارضة في وجه الحكومة لأنه يريد إسقاطها في الشارع وليس في البرلمان".
ورأى الصفدي ان "حكومة الحريري سقطت باستقالة دستورية قام بها عدد من الوزراء لم يكن الوزير الصفدي من بينهم، وسقطت لأن سعد الحريري ومعه قيادات 14 آذار قبلت في الدوحة بالثلث المعطل الذي اعترض عليه يومها الوزير الصفدي منفرداً فلماذا عاد الحريري وقبل في الحكومة التي ترأسها هو بعد الدوحة".
وأسف الصفدي "لأن يكون صدر عن الحريري هذا الكلام النابي بحق ميقاتي والصفدي"، معلنا "اننا نتغاضى عن الإساءة الشخصية، لكننا لا ولن نفرّط بكرامة طرابلس التي نمثلها بإرادة أبنائها، فطرابلس ليست ملكاً لأحد ولا الطائفة السنية يمكن اختصارها بشخص مهما علا شأنه، فكما أن لا أحد أكبر من بلده، كذلك لا أحد أكبر من طائفته".
ورأى الصفدي ان "الكلام التحريضي الذي استخدمه الحريري ضده وضد ميقاتي وبغض النظر عن مخاطره الأمنية عليهما، هو تحريض للناس على بعضهم البعض في طرابلس وغيرها"، متسائلا "ألا يكفي التحريض المذهبي بين السنة والشيعة وبين السنة والعلويين لكي يضاف إليه التحريض بين السنة أنفسهم؟".
واعلن ان "تاريخ زعماء الطائفة السنية بريء من هذه اللغة التحريضية فالسنّة يجمعون ولا يفرقون ولبنان بحاجة اليوم إلى تثبيت وحدته الوطنية بالأقوال والأفعال وإلى رؤية جديدة تدفع به إلى الأمام، لا إلى خطاب غرائزي يشدّ به إلى الوراء".

Script executed in 0.035585880279541