أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

ميقاتي: الحكومة ستحمي الجيش من أي تدخل

الإثنين 01 آب , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 844 زائر

ميقاتي: الحكومة ستحمي الجيش من أي تدخل

وأضاف: «إن الحكومة ستسهر على تلبية حاجات الجيش، وفق الخطة التي تضعها قيادته الحكيمة التي أثبتت انها تتحمّل مسؤولية كبيرة بكثير من الحرفية والانضباط والمناقبية، كما أن الحكومة، ستحمي الجيش، كما كل المؤسسات الأمنية، من اي تدخل من اي جهة أتى، لتبقى هذه المؤسسة الوطنية مصونة ومحصنة ومسيجة بمحبة جميع اللبنانيين، لأنها من كل لبنان ولكل لبنان». 
في سياق متصل، اعتبر وزير الدفاع الوطني فايز غصن في كلمته للعسكريين ان الجيش الذي يحظى بإجماع اللبنانيين على اختلاف انتماءاتهم ومواقفهم مدعو في هذا الفترة الى مزيد من الحكمة والحزم في التعاطي مع الأمور، فالفتنة ممنوعة في لبنان والعبث بأمن الوطن والمواطن خط أحمر ولا يمكن لأي كان مهما علا شأنه ان يحاول العبث بالامن والاستقرار لان الرد سيكون قاسياً، فمن غير المسموح النيل من هيبة الدولة ومؤسساتها ولن يكون هناك أي تساهل في هذا الأمر». 
وقال «إن الكثير من المهام تنتظر الجيش ليس أقلها التهديدات التي لا يتورع العدو الصهيوني عن إطلاقها كل يوم وليس آخرها محاولته الآثمة سرقة ثروة لبنان النفطية. كما جدّد تأكيد «أهمية استمرار التنسيق مع القوات الدولية العاملة في الجنوب لترسيخ الاستقرار والهدوء الذي يعم المناطق الجنوبية، وأمام ثالوث الجيش والشعب والمقاومة تتكسّر أعتى الجيوش وتهزم». 
وتمنى النائب نضال طعمة في تصريح له «أن يكون الجيش اللبناني هو المرجعية الأمنية الوحيدة، مع قوى الشرعية اللبنانية». 
كما نوّه عضو كتلة التحرير والتنمية النائب ياسين جابر بأمر اليوم الذي أصدره قائد الجيش العماد جان قهوجي مؤكداً أن «هذه المواقف للعماد قهوجي حاسمة في العمل لقطع رأس الفتنة التي تشكل خطراً على الوحدة الوطنية الداخلية والتي تسعى إسرائيل من خلال مؤامراتها إلى دسها في المجتمع اللبناني». 
وأبرق النائب الدكتور ناجي غاريوس الى قهوجي مهنئاً بالعيد. 
كما احتفلت مناطق لبنانية عدة بالمناسبة، فأقيم في ثكنة محمد زغيب في صيدا احتفال حضرته فعاليات وفعاليات سياسية ودينية وعسكرية وحزبية.
ورفعت اللافتات المهنئة على الطرق العامة والداخلية في قضاء الكورة. كما أقيمت احتفالات للمناسبة في ثانوية بنت جبيل وبلدة تبنين الجنوبية، وحاصبيا، وميمس الكفير، والهبارية وكفرشوبا. وكذلك في بلدة راشيا الفخار، وفي ثكنة أبلح. ورعى قائد الجيش اللبناني العماد جان قهوجي ممثلاً بقائد منطقة الشمال العسكرية العميد الركن رضوان الخير حفل إزاحة الستار عن النصب التذكاري الذي أقيم عند مدخل مدينة المنية لشهداء الجيش اللبناني الذين سقطوا في حرب مخيم نهر البارد.

Script executed in 0.036464929580688