أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الحريري يرفض دعوة سليمان للحوار ويستقوي بالمحكمة

الجمعة 12 آب , 2011 03:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,744 زائر

الحريري يرفض دعوة سليمان للحوار ويستقوي بالمحكمة

تحملنا على إبداء ملاحظتين حول الخطاب الأخير في إفطار القصر الجمهوري".

الحريري، وفي بيان صادر عنه، لفت الى أن الملاحظة الأولى أنه خلافاً لرأي فخامة الرئيس، فإن تطور الأحداث في محيطنا العربي وحال الترقب المترافقة مع مسار المحكمة الدولية، يفترض ألا يكون سبباً لإثارة القلق لدى اللبنانيين، بل إن معظم اللبنانيين يجدون في الحراك الشعبي العربي فرصة لتعميم الديمقراطية في الحياة السياسية العربية وإنكفاء زمن الأنظمة القمعية والشمولية، بمثل ما يجدون في المسار الذي تتقدم فيه المحكمة الدولية سبيلاً لحماية لبنان من الجريمة السياسية المنظمة وتحقيق العدالة بأرقى صورها".

وأشار الى أن "الملاحظة الثانية أن تحديد وظيفة الحوار الوطني بالتوافق على سبل معالجة المسائل الخلافية العالقة، يعيد فكرة الحوار إلى نقطة الصفر، ويضمر الدعوة الى ادراج بنود على جدول اعمال الحوار سبق بتُّها وإتخاذ القرارات في شأنها، لكنّها مع الأسف بقيت حبراً على ورق بفعل سياسات التسلط على كل ما يتصل بحق الدولة في بسط سلطتها على كامل الأراضي اللبنانية".

وختم الحريري قائلاً: "الباب الوحيد للحوار، يبدأ من حسم مسألة السلاح غير الشرعي، وليس من المحاولات المعروفة لإستدراج قضية المحكمة الدولية الى طاولة الحوار من جديد".

ولفت الى ان "الملاحظة الأولى أنه خلافا لرأي فخامة الرئيس، فإن تطور الأحداث في محيطنا العربي، وحال الترقب المترافقة مع مسار المحكمة الدولية، يفترض الا يكون سببا لإثارة القلق لدى اللبنانيين، بل ان معظم اللبنانيين، يجدون في الحراك الشعبي العربي، فرصة لتعميم الديموقراطية في الحياة السياسية العربية، وانكفاء زمن الأنظمة القمعية والشمولية، بمثل ما يجدون في المسار الذي تتقدم فيه المحكمة الدولية سبيلا لحماية لبنان من الجريمة السياسية المنظمة وتحقيق العدالة بأرقى صورها".
واشار الى ان "الملاحظة الثانية أن تحديد وظيفة الحوار الوطني بالتوافق على سبل معالجة المسائل الخلافية العالقة، يعيد فكرة الحوار الى نقطة الصفر، ويضمر الدعوة الى ادراج بنود على جدول اعمال الحوار، سبق بتها وإتخاذ القرارات في شأنها، ولكنها مع الأسف بقيت حبرا على ورق، بفعل سياسات التسلط على كل ما يتصل بحق الدولة في بسط سلطتها على كامل الأراضي اللبنانية".
وختم الحريري مشددا على ان "الباب الوحيد للحوار، يبدأ من حسم مسألة السلاح غير الشرعي وليس من المحاولات المعروفة لاستدراج قضية المحكمة الدولية الى طاولة الحوار من جديد".

Script executed in 0.031133890151978