أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

غزة والضفة تحييان يوم القدس: مسيرات وحملتان شعبية وإعلامية

السبت 27 آب , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,094 زائر

غزة والضفة تحييان يوم القدس: مسيرات وحملتان شعبية وإعلامية

وأطلقت لجنة دعم المقاومة في فلسطين حملتين شعبية وإعلامية لإحياء يوم القدس في قطاع غزة، وكذلك اهتمت بأن تحضر الذكرى في الضفة الغربية عبر إعلانات ولوحات جدارية ورسائل قصيرة وزعت على عـــشرات آلاف الهواتف بالضفة الغربية والقـدس والقطاع. 

وأقامت اللجنة كذلك حفلها السنوي على شرف الصحافيين والمثقفين والوجهاء والشخصيات الفصائلية في مدينة غزة، وقد تحدث فيه القيادي البارز في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ عبد الله الشامي الذي أكد على ضرورة إحياء يوم القدس والتمسك بتحرير كامل التراب الفلسطيني المقدس. 

وشارك متضامنون عرب وأجانب إلى جانب عشرات الفلسطينيين في مسيرة حاشدة نظمتها فصائل المقاومة والممانعة في مدينة غزة لمناسبة يوم القدس العالمي رفعت فيها شعارات تدعو لحماية القدس ولتحرك عربي ودولي ضد ممارسات إسرائيل في المدينة. 

وشدد القيادي في الجبهة الشعبية - القيادة العامة عادل الحكيم في كلمة باسم فصائل المقاومة والممانعة في ختام المسيرة على أن المقاومة وحدها هي الطريق لتحرير القدس والمسجد الأقصى المبارك. 

وأشار الحكيم إلى أن القدس ستبقى مدينة العزة والإباء شامخة، وأنها لا يمكن أن تهان أو تذل أو تركع لغير الله، وأنها ستبقى صامدة في وجه الاحتلال الإسرائيلي مهما تعرضت لعمليات تهويد. 

وبيّن أن الاحتفال بيوم القدس تحت شعار «لأجلك يا قدس» في أكناف بيت المقدس، وفي كل أرجاء المعمورة، هو دليل على تشوق العالم كله لتحرير القدس من دنس الصهاينة المــحتلين، موجها التحية لكل من يحيي ذكرى يوم القدس. 

إلى ذلك قال إسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية المقال، إن الثورات العربية على الطغيان، بمثابة مقدمة لتحرير فلسطين، بحسب ما نقلته عنه وسائل إعلام محلية عقب صلاة الجمعة ولقائه متضامنين من جنوب أفريقيا. 

وأضاف هنية أن «الأمة تشهد ثورة على الطغيان كمقدمة لتحرير فلسطين»، موضحاً أنه «في يوم القدس العالمي نرى الأمة في عواصمها تخرج وترفع شعارات القدس وتجدد البيعة لتحرير القدس والأقصى». 

وشدد هنية على أن «لا تفريط بشبر واحد من فلسطين ولا تنازل عن أي شبر من فلسطين والقدس ولا اعتراف بإسرائيل والاحتلال». 

وحضرت مناسبة يوم القدس في تشييع شهيدين من سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد في شمال قطاع غــزة، كانا قد استشهدا في قصف إسرائيلي يوم أمس الأول. وحمّل المشيعون في هتافهم المجتمع الدولي المسؤولية عما يجري من جرائم وتهويد إسرائيلي للمدينة. 

ودعا المشيعون إلى ثورة عربية وإسلامية جارفة لتحرير القدس من الخطر الذي يتهددها يومياً، مؤكدين أن خيار المقاومة هو القادر على استعادة الأرض والكرامة.

Script executed in 0.036798000335693