أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

إغـلاق طــرق فـي محيـط الإسكـوا: لغـط أمنـي وإربـاك فـي حركـة السيـر

السبت 01 تشرين الأول , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,145 زائر

إغـلاق طــرق فـي محيـط الإسكـوا:  لغـط أمنـي وإربـاك فـي حركـة السيـر

 

وشرح مدير مركز الأمم المتحدة للإعلام في بيروت بهاء القوصي، خلال اتصال مع «السفير»، أن التفجيرين اللذين تعرضت لهما «اليونيفيل» في جنوبي لبنان مؤخرا»، بالإضافة إلى «تفجير مقر الأمم المتحدة في أبوجا في نيجيريا في آب الماضي عبر سيارة مفخخة، كانت من الأسباب الرئيسية التي دفعت الأمين العام الأمم المتحدة بان كي مون لطلب تشديد الإجراءات حول مراكز الأمم المتحدة في العالم. 

ولفت إلى أنه «كان هناك قرار بخفض عدد الموظفين في الإسكوا في بيروت إلى الحد الأدنى، من ضمن الإجراءات الأمنية، إلى حين معالجة نقاط الضعف الأمنية، ويشكل إغلاق الطريقين المطلب الأساسي بينها، لكن هذا القرار ألغي موقتاً وربما يعاد النظر فيه لاحقا». 

يشار إلى أن عدد موظفي الإسكوا يبلغ نحو 400 موظف بين إداري وأمني وغيره. 

في المقابل، قالت مصادر أمنية لـ«السفير» ان «الإغلاق سيمتد لعشرة أيام كحد أدنى، وإذا تبين أنه لا يؤثّر على حركة السير، فمن الممكن أن يصبح دائما»، لافتة إلى أن «هذه الإجراءات تأتي بعد الاعتداءات التي تعرضت لها «اليونيفيل» في لبنان، وفي نيجيريا». 

بدوره، أصدر المكتب الإعلامي لمجلس بلدية بيروت بياناً أمس جاء فيه التالي: «تحسبا لأية أزمة سير قد تنتج عن إقفال بعض الطرق سواء لدواع أمنية أو غيرها، وجه رئيس مجلس بلدية بيروت بتاريخ 26/9/2011 كتاباً إلى محافظ مدينة بيروت يأمل فيه اتخاذ الإجراءات اللازمة لتأمين حركة السير في منطقة الإسكوا». 

أضاف البيان: «إن إقفال بعض الطرق سيتسبب دون شك يمشكلة للسير المتوجه نحو الوسط التجاري خصوصاً مع وجود ورشات عمل في منطقة بشارة الخوري- السوديكو»، مؤكداً «أن دواعي السلامة العامة بالنسبة للإسكوا وقاطني المبنى مهمة، لكن المجلس البلدي ورئيسه حريصان في الوقت نفسه على تأمين السير للجميع». 

أما رئيس لجنة الأشغال العامة النائب محمد قباني فقد أكّد في حديث إلى إذاعة «صوت لبنان» أن «سلامة مبنى الـ«الاسكوا» وتأمين السير في وسط بيروت أمران مهمان، وبالتالي يجب أن تتم دراسة دقيقة وجدية للإجراءات الأمنية التي ستتخذ في محيط المبنى». 

ورأى إن «هذه الطرق هي شرايين رئيسية للتنقل في وسط بيروت ولا يمكن إغلاقها بسهولة، ولا نستطيع القبول بتدابير تؤدي إلى خنق السير كليا وهو أصلا يشهد ازدحاما كبيرا في معظم ساعات النهار»، مشددا على «ضرورة عدم الاستسهال بعملية إغلاق طريقين أساسيين». 

وطالب قباني «بدراسة الموضوع بدقة حتى لو وصل الأمر إلى قرار بنقل مبـــنى «الاســــكوا» إذا كان هذا الجانب الأمني لا يمكن تأمينه إلا بإغلاق الطرق، لـــذا يجب أن يدرس هذا الحل كـــأحد الحلول الســـريعة الموقـــتة إلى أن ينقل المبنى نهائيا عندما يبنـــى له مقر آخر كما هو متوقع».

 

Script executed in 0.039798974990845