أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

السيد فضل الله يدعو المسؤولين للتجهيز لاي حرب اسرائيلية مقبلة

الجمعة 02 كانون الأول , 2011 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,108 زائر

السيد فضل الله يدعو المسؤولين للتجهيز لاي حرب اسرائيلية مقبلة

اشار السيّد علي فضل الله خلال خطبة صلاة الجمعة من على منبر مسجد الإمامين الحسنين(ع) في حارة حريك، الى ان "الّذي يرغي العدوّ ويُزبِد عند بوّابته الجنوبيّة، وعندما نستمع إلى تهديدات القادة الصّهاينة الذين يعلنون استكمال جهوزيّتهم لأيّة حرب مقبلة على لبنان وسوريا وسواهما، فإنّنا نتطلّع إلى المسؤولين فيه لكي يقوموا بواجباتهم، ويتحمَّلوا مسؤوليَّاتهم في إعداد البلد إعداداً سياسيّاً ووطنيّاً وأمنيّاً واقتصاديّاً، لمواجهة أيّ طارئ وأيّة حماقة قد يرتكبها العدوّ، وأن يعكفوا على دراسة الملفّات كلّها بطريقة موضوعيّة تراعي مصلحة البلد ومصالح المواطنين، وكيفيّة تحقيق سبل الأمان للإنسان الخائف على مصيره ومصير أولاده، وأن تدرس كلّ الملفّات، كملفّ المحكمة الدّوليّة، والملفّات الكبيرة المتّصلة بالنّاس وهمومهم المعيشيّة والأمنيّة بروحٍ مسؤولة، لا أن يبقى الأسلوب في التّعامل السياسيّ هو إلقاء التّهم، أو أن يهدّد هذا الفريق أو ذاك بالهروب من السّاحة إن لم ينفّذ ما يريد، ليترك البلد في الفراغ لمجرّد الاختلاف حول تقويم هذه المسألة أو تلك".
أيّها المسؤولون، واعتبر فضل الله إنّ "التّلويح بالهروب من المشاكل يمثّل خيانةً للاستقرار الدّاخليّ، وللمسؤوليّة الّتي سبق أن أعلنتم أنّكم أهلٌ لتحمّلها"، مشيرا الى انه "لا خيار لكم، فإمّا أن تقفوا صفّاً واحداً لدرء المخاطر عن لبنان، ولتدرسوا كلّ الملفّات بعين الموضوعيّة والجرأة، حتّى لا يبقى ملفّ غائم، وإمّا أن تتعرّضوا للعنة التاريخ والأمّة والنّاس أجمعين".

Script executed in 0.030599117279053