أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الشيخ قاسم استنكر صمت قوى 14 آذار وعدم إدانتها لتفجير دير كيفا

الأحد 04 كانون الأول , 2011 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,329 زائر

الشيخ قاسم استنكر صمت قوى 14 آذار وعدم إدانتها لتفجير دير كيفا

استهجن نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم "صمت قوى الرابع عشر من آذار وعدم إدانتها لتفجير دير كيفا بصفته إعتداء إسرائيليا وخرقا للسيادة اللبنانية، وهي لا تنفك عن الحديث بأنها حريصة على حرية لبنان واستقلاله وكرامته".

وسأل في المجلس العاشورائي المركزي في مقام السيدة خولة بنت الحسين في بعلبك، الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن عدم إدانته "لهذا الإعتداء الفاضح وعدم إدانته لعشرات الخروقات التي ينفذها العدو يوميا ضد لبنان، في حين أنه عندما يطرأ حادث من الجهة المقابلة فلا يتوانى لحظة واحدة ويسرع للإدانة الشديدة واعتباره خرقا خطيرا للقرار 1701".

وأكد "أن حزب الله وحلفاءه حريصون على الإستقرار السياسي وبناء الدولة على أساس مؤسساتي ومعالجة أمور الناس ولا سيما في المناطق المحرومة مثل بعلبك - الهرمل وعكار ومناطق أخرى في ظل حكومة فاعلة، ولولا هذه الحكومة لكنا اليوم تبعا للإدارة الأميركية وللمشروع الصهيوني ومع ضرب سوريا".

ورأى "أن الأشهر المقبلة ستشهد تعديات كثيرة في المنطقة نتيجة أن أميركا خسرت كثيرا في عدة مناطق ومنها حرب تموز 2006 التي كانت بأوامر أميركية، وخسرت في سوريا بعد فشلها في إحداث انقلاب في خلال أسبوع أو أسبوعين، وعندما فشلت تحولت إلى دول عربية في محاولة لاستمرار الأزمة".


 

Script executed in 0.032975912094116