أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مستوطنون يحرقون 5 سيارات والاحتلال سيهدم منازل في الأغوار

الثلاثاء 20 كانون الأول , 2011 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,313 زائر

مستوطنون يحرقون 5 سيارات والاحتلال سيهدم منازل في الأغوار

إلى ذلك، بحث الرئيس الفلسطيني محمود عباس مع وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو، في مدينة قونية التركية، «التطورات على صعيد القضية الفلسطينية وعملية السلام المتعثرة بسبب تعنت إسرائيل، والجهود السياسية لقبول فلسطين كدولة كاملة العضوية في الأمم المتحدة، بالإضافة إلى تطورات المصالحة الوطنية الفلسطينية». 

وقال المسؤول في فتح عزام الأحمد، الذي التقى الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي في القاهرة، أن عباس سيلتقي رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في القاهرة غدا لبحث تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية. 

وقال وزير الخارجية في الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة محمد عوض إن رئيس الحكومة إسماعيل هنية يعتزم القيام بجولة في المنطقة خلال أيام، ستكون الأولى له منذ حزيران العام 2007. وأضاف عوض لـ «معا» انه «تمت الموافقة من دولة قطر على الزيارة، كما ان هناك موافقة مبدئية من تونس وليبيا، كما لا تزال الاتصالات جارية من اجل الترتيب لزيارة تركيا أيضا». 

وأحرق مستوطنون فجر أمس خمس سيارات في قرية بيتين. وقال رئيس المجلس القروي للقرية دياب ياسين لـ«وفا» أن «عشرات المستوطنين اقتحموا القرية في ساعات الفجر الأولى، وأضرموا النيران بخمس سيارات كانت متوقفة عند الشارع الرئيس المحاذي لقرية دير دبوان المجاورة». 

وأوضح أن «النيران المشتعلة من السيارات امتدت إلى الحي السكاني في القرية، الأمر الذي أدى إلى تخريب نوافذ وواجهات البنايات، تحت حماية من جيش الاحتلال الذي لم يحاول منعهم من القيام بهذه الاعتداءات»، مؤكدا أن «جنود الاحتلال تواجدوا منذ الصباح الباكر في المكان، وشرعوا بحملة تمشيط واسعة للقرية، للتأكد من أن المستوطنين أخلوا القرية». 

وأشار المتحدث باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد إلى احتمال أن يكون هجوما جديدا من قبل مستوطنين متطرفين على فلسطينيين. وقال إن «الشرطة تبحث عن المشتبه بهم، ومن غير الواضح تماما من يقف وراءه والتحقيق مستمر». وأضاف «في هذا الحادث لا يوجد أي كتابات أو رسومات في المنطقة»، إلا انه «من الواضح أن الشرطة تحقق في احتمال أن يكون هجوما من هجمات تدفيع الثمن». 

إلى ذلك، أخطرت قوات الاحتلال الإسرائيلي أهالي خربة الحمة شمال الأغوار بهدم مساكنهم وحظائر المواشي في غضون 20 يوما. وقال رئيس المجلس القروي عارف دراغمة إن «سلطات الاحتلال أخطرت سكان الخربة بهدم المساكن التي يقطنون فيها وحظائر المواشي». وأوضح أنه «تسلم من المواطنين 17 إنذارا خطيا عن سلطات الاحتلال بهذا الخصوص». 

وقال رئيس مجلس قرية العقبة سامي صادق إن «سلطات الاحتلال سلمت مواطني القرية سبعة إخطارات هدم جديدة». وحذر من «نية سلطات الاحتلال القيام بعمليات الهدم كما جرى في الأشهر الماضية». 

وعبرت برلين عن «قلقها البالغ» لطرح الحكومة الإسرائيلية عطاءات لبناء 1028 وحدة جديدة في ثلاث مستوطنات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة. وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية غيورغ سترايتر «إن على الحكومة الإسرائيلية أن تعي أن الإعلانات الدائمة لمستوطنات جديدة هي رسالة مشؤومة في إطار الجهود لاستئناف مفاوضات السلام بين إسرائيل والفلسطينيين». 

كما نددت باريس بقرار الحكومة الإسرائيلية طرح استدراجات عروض جديدة لبناء وحدات استيطانية، ، معتبرة انه «استفزاز جديد». 


Script executed in 0.032377958297729