أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

اسود: لا شيء محسوم بالنسبة لجلسة الـ15 من الشهر الحالي بالمجلس النيابي

الأربعاء 07 آذار , 2012 06:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 864 زائر

اسود: لا شيء محسوم بالنسبة لجلسة الـ15 من الشهر الحالي بالمجلس النيابي

اشار عضو كتلة "التغيير والاصلاح" النائب زياد اسود بعد لقائه وزير الأشغال العامة والنقل غازي العريضي وبحث معه الحاجات والمطالب الإنمائية لمنطقة جزين، الى ان "اللقاء من ضمن العمل الإنمائي والحاجات الملحة من طرقات وجدران دعم، والموافقة على إنشاء مركز لجرف الثلوج، ووضع الدراسة لإنجازه لحاجته الملحة والتقاطع الجغرافي لمنطقة جزين، أكان من الشوف أو من الساحل والبقاع. مشيراً إلى أن الوزير كعادته متجاوب في السرعة والتنفيذ للملفات الإنمائية".
واضاف اسود "أعتقد أن لا شيء محسوم بالنسبة لجلسة الـ15 من الشهر الحالي في المجلس النيابي في إيجاد الحلول والمخارج، ونحن نفتش عن العمل ضمن إطار المؤسسات والقوانين وتحت سقف القانون، وهو معروف وما نطرحه بـشأن 8900 مليار هو سقف القانون"، وتابع "يجب أن نكون واضحين وشفافين في هذه المسألة، إنما ما يطرحه الآخرون عليه علامة استفهام من الناحية الدستورية وشكلية الإقتراح المقدم والبنود المتعلقة في الأموال المصروفة والتي أصبحت اليوم 15 مليار بدل 11 مليار"، واعتبر أن "مصالح الناس وسلوك المسلك القانوني هو الأهم بالنسبة لنا".
واكد اسود "التمسك في الاقتراح المقدم من قبلنا لأن له الإطار القانوني والدستوري"، داعياً إلى "درس وإحالة إقتراح الـ 11 مليار وفقاً للقانون والأصول ليتم درسه لأنه لا يجوز أن تكون الـ 11 مليار مقابل الـ 8900 مليار، ونحن كممثلين عن الشعب اللبناني لنا الحق في معرفة أين ذهبت الأموال العامة، وكيف صرفت وبموجب أي قرارات اتخذت، ووضع شيء قانوني مقابل غير قانوني معادلة مرفوضة على أمل أن يكون هناك مخرج دستوري لكل هذه الأمور في جلسة 15 الشهر الحالي وفقاً للأصول وعدم اعتماد الاستثناءات المخالفة"، مؤكداً أن "المجلس النيابي يتابع أعماله وليس مجمداً ونحن نراعي مطالب كل الأفرقاء ونعيش في بلد فيه كل الطوائف، إنما الابتزاز بالنسبة لنا مرفوض، والذي لديه جرأة فليطرح ملفاته على الطاولة ويناقشها بنداً بنداً، أما الذين يريدون تخريج المسألة خلسة مقابل آخر دون الدخول في التفاصيل، هذا يعني أن هناك ثمة شيء مريب يسعى البعض إلى إخفاءه".

Script executed in 0.19477701187134