أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الشيخ قاسم: لا نوافق على أي دعوة للمقاومة تبطل الخيار العسكري

الثلاثاء 19 حزيران , 2012 04:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,474 زائر

الشيخ قاسم: لا نوافق على أي دعوة للمقاومة تبطل الخيار العسكري

إعتبر نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم، في كلمة له خلال حفل إفتتاح مؤتمر "فلسطين صحوة الأمم" ان "فلسطين هي الرمز، بحيث لا يمكن لأي حركة أو جهة أو دولة أو شخص أن يكون سائراً في الطريق الصحيح إن لم يكن مع القضية الفلسطينية"، لافتاً إلى انها "هي قاعدة الإحتلال الإسرائيلي كمنطلق لإحتلال المنطقة بأسرها والتمدد إلى خارجها بإشراف سياسي"، مشدداً على انه "من الخطر ان ننظر إلى إسرائيل بأنها مجرد محتل لأرض، بل وإنها تهديد للسلام العربي بكل للكلمة من معنى".

وأشار إلى ان "الإحتلال الإسرائيلي توسعي ومنطلق للسيطرة الكاملة على منطقتنا، فإسرائيل إحتلت أراضٍ عربية وجزء من لبنان والأردن وسوريا ومصر وهددت البلدان المختلفة بأن يدها تتطالهم"، لافتاً إلى اننا "بحاجة لنقرأ التاريخ ونطلع على الأهداف الإسرائيلية التي تتجاوز فلسطين"، مشدداً على ان "فلسطين للفلسطينيين أولاً وأخيراً".

وأضاف ان "المخطط المرسوم يقضي بسيطرة إسرائيل على العالم الإسلامي وإستعمار أوسع للأراضي"، لافتاً إلى ان "إسرائيل تهدد الدول بالحرب وتجاريها الدول الكبرى، وهذه مسرحية مكشوفة تستخدمها إسرائيل والدول الكبرى لتفرض وجودها، وهي متفق عليها بينهما"، مشيراً إلى انهم "ينتقدون وجود المقاومة التي تعتبر المواجه الأوحد لإسرائيل والمقاومة ستبقى حاضرة وجاهزة لكل مواجهة".

وأكد ان "الحل إما ان يكون سياسياً أو مقاوماً في فلسطين، أما الحل السياسي فله سقف دولي يبدأ من سلب الفلسطينيين 7 على 9 من أراضي فلسطين، والله أعلم إذا كان الحل الذي يريدونه يبقي على أرض لفلسطين"، معتبراً ان "إسرائيل تراهن على قوتها وضعف الآخرين ودعم الدول والزمن، وقد صنعها الإستكبار في منطقتنا".

وشدد على انه "لا حل سياسي للقضية الفلسطينية، والمقاومة هي الحل"، لافتاً إلى انه "واثق ان القدرة على التغيير حاصلة في فلسطين والمقاومة منتصرة"، معرباً عن "إيمانه بالمقاومة خياراً وحيداً بإعادة فلسطين، وخيار المقاومة هو الخيار العسكري أولاً وأخيراً"، مشدداً على اننا "لا نوافق على أي دعوة للمقاومة تبطل الخيار العسكري".

 


Script executed in 0.19296193122864