أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

يومان تراثيان مميزان

الجمعة 24 آب , 2012 04:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 3,494 زائر

يومان تراثيان مميزان

 

شهد اليوم الأول ، الثلاثاء 21 آب 2012، افتتاح المهرجان ، الذي أحيته فرقة " يالله " الفولكلورية ، وعرض للخيّالة ، بحركات رائعة ملفتة للنظر ، ثم كان النشيد الوطني اللبناني ، فكلمة مقدّم الإحتفال الدكتور مصطفى بزي ، ثم كلمة رئيس بلدية بنت جبيل المهندس الحاج عفيف بزي .

بعد ذلك كانت وصلة مميزة لألعاب القوى ، بإشراف نادي بنت جبيل ، وشملت هذه الألعــاب ، رفع المخــل ، والجرن والمحدلة المتوسطة ، والمحدلة الثقيلة 

( 120 كلغ ) ، وأعقب ذلك تركيم للفائزين وهما : بطل الجنوب في كمال الأجسام السيد ناصر سعد ، وبطل العرب في رفع المخل السيد نبيل فرج .

بعدها كان عرض لمسرحية كراكيب للأطفال ، للمخرج كريم دكروب ، وخلال ذلك كان هناك عرض للمونة البلدية في جناح خاص ، وسلق القمح في "الخلقينة " على نار الحطب ، وفي جناح ثالث .

الوصلة الفنية المميزة جداً كانت في ختام هذا اليوم ، حيث أحياها الفنان وسام حمادة مع فرقته الموسيقية ، حيث تحرّك الجمهور ، وغنّى معه ، وخاصة في أغنية " يا بحرية " التي أعادها مرة ثانية بناء لإصرار الجمهور المعجب .

أما اليوم الثاني الأربعاء 22 آب 2012 ، فقد شهد نشاطات عديدة أهمها ألعاب الخفّة مع ميكي ، وقد سحر الجمهور بحركاته الخفيفة والمدهشة ، وقد أكد بأنّه ليس بساحر ، إنّما يقوم بألعاب فنية ، فيها خفة حركة وخداع للنظر . 

ثم كانت وصلة فنية مع مجوز أسعد حاريصي ، وعتابا رجا عواضة ، ودبكة فرقة عيناثا الفولكلورية ، التي نالت إعجاب الجمهور ، بحركاتها الجميلة ، ثم دبكة شباب بنت جبيل ، الذين ألهبوا الساحة بحركاتهم السريعة . بعد ذلك كان الجمهور مع فرقة جنون للسيرك ، وفي بعض حركاتها " جنون " فعلي ، حيث قام أفرادها بحركات جريئة وساحرة جداً ، وخاصة الفنان الذي حرّك "البيسكلات " التي كان يقودها بأشكال مختلفة ومدهشة جداً .

ثمّ كانت فقرة تكريم إدارة مركز المطالعة والمنشطات الثلاث بمناسبة حصول المركز على المكتبة المثالية في لبنان ، كما تمّ تكريم الفائزين في ألعاب القوى  وأخذت صورة تذكارية لأعضاء اللجنة المنظمة للمهرجان .

ثمّ كانت ضيافة بنتجبيلية ، خاصة من المرشوشة ومشبك وغيرها .

وكان ختام هذا اليوم مع عرض لفيلم 33 يوماً من عدوان تموز .

وكان هناك شكر خاص للمؤسسات المالية في بنت جبيل التي ساهمت بدفع بعض نفقات هذا المهرجان ، الذي لاقى استحساناً وإعجاباً من قبل كل الذين حضروا أو سمعوا من البعيد ، وحتّى من ديار الإغتراب . 

 

 

Script executed in 0.1818151473999