أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

سكاف يبتعد عن «حزب الله» ولا يقترب من «14 آذار»

الإثنين 03 أيلول , 2012 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,943 زائر

سكاف يبتعد عن «حزب الله» ولا يقترب من «14 آذار»

ويأتي استنكاف سكاف على مقربة أيام من جولة ستطلقها قيادة «حزب الله» على حلفائها في زحلة في محاولة لإعادة الوئام وتذليل العقبات التي تحول دون جمعهم في لائحة واحدة.

وإذ برر سكاف الاعتذار بارتباطه بدعوة غداء في بيروت، إلا أن موقفه لم يكن بالاصل مفاجئا للكثيرين والمتابعين للملف الانتخابي في زحلة الذين يلاحظون منذ فترة غياب سكاف عن كل لقاء يتعلق بـ«حزب الله». في المقابل، فان قوى الرابع عشر من آذار اوصلت بدورها رسالة واضحة المعالم الى سكاف مفادها انه «ليس بحليف».

وحين يُسأل احد المتابعين للملف الانتخابي الزحلي من فريق الثامن من اذار عن سكاف، فانه يوازن في حديثه بين الاستياء من تصرفات سكاف وبين استمرار التحالف معه مرفقا بتأكيد التحالف مع بقية القوى الزحلية والمقصود بها «التيار» والنائب نقولا فتوش.

ووسطية سكاف لا تجد من يصرفها من قوى الثامن من آذار، حيث يؤكد مصدر أساسي في الاكثرية الحالية على أن الوسطية التي يتحدث ويسوق لها لا مكان لها في الحسابات السياسية والانتخابية لهذه الاكثرية التي تريد لائحة في زحلة تعبر عن التحالف المتين مع التيار يضاف اليه تحالف ثابت مع فتوش. لكن الاكثرية لا تريد فك ارتباطها مع سكاف الذي عليه ان يكون «منفتحا اكثر في التعاطي المستقبلي مع حلفائه»، وفق المصدر الذي يؤكد على ان وحدة قوى الثامن من آذار أكثر من حاجة ضرورية ومطلوبة في المرحلة المقبلة وخصوصا في الدائرة الانتخابية التي لا يمكن لاحد ان يصفها بنزهة.

وفي مجالسه، يؤكد سكاف بأنه ماض حتى النهاية في وسطيته وفي لائحته حتى انه يردد بعض اسماء اعضائها منهم سيزار نعيم المعلوف عن المقعد الارثوذكسي، والمقعد الشيعي لصالح الدكتور محمد حمد عبدالله، اذ يصر سكاف على حضور عبد الله في كل المناسبات التكريمية التي يدعى اليها. في حين يبرز انخفاض الود السياسي والانتخابي بين سكاف والوزير السابق محسن دلول الذي يؤكد انه مرشح حتى النهاية».

ويقول احد المتابعين الاكثريين للملف الانتخابي في زحلة ان الاسماء المرشحة لم يحسم واحد منها حتى الآن بل ان العمل ينصب على اعادة تجميع مكونات كل الحلفاء في لائحة واحدة لخوض الانتخابات».

يذكر ان حفل التكريم الذي اقامه المدير العام لويس لحود بمناسبة تسلم مهامه في وزارة الزراعة وعلى شرف الحاج حسن وقيادة «حزب الله»، حضره كل مطارنة زحلة وبعلبك، بدءا من رئيس الاساقفة في زحلة والبقاع المطران عصام درويش الى مطران الطائفة المارونية منصور حبيقة، مطران الروم الارثوذكس اسبريدون خوري، مطران السريان الارثوذكس بولس سفر، مطران بعلبك للروم الكاثوليك الياس رحال، كما تمثل «التيار الوطني الحر» بوزير الثقافة كابي ليون والنائب السابق سليم عون كما حضر النائب نقولا فتوش.


Script executed in 0.20547294616699