أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

سابع مدينة في العالم تختار لبناني الأصل لبلديتها

الإثنين 29 تشرين الأول , 2012 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 4,373 زائر

سابع مدينة في العالم تختار لبناني الأصل لبلديتها

 

فاز فجر اليوم الاثنين لبناني الأصل برئاسة بلدية سابع مدينة في العالم بعدد السكان الذين يزيدون بمرتين على سكان لبنان، وهي سان باولو الأكبر مساحة من بيروت بأكثر من 17 مرة، ليخلف بعد الانتخابات لبناني الأصل آخر على رأس البلدية، وهو جيلبرتو كساب، حفيد أحد أشقاء نعمة الله كساب، الشهير بالحرديني في لبنان، حيث توفي في 1858 وطوبه الفاتيكان قديساً قبل 8 أعوام.

وعلمت "العربية.نت" بفوز فرناندو حداد، المولود قبل 49 سنة في سان باولو، الموصوفة بعاصمة البرازيل الاقتصادية، من مواقع صحف برازيلية، ومنها ومن أرشيفات لمهاجرين لبنانيين في البرازيل جمعت عنه المعلومات، فهو أصلاً من قرية "عين عطا" في قضاء راشيا بالبقاع اللبناني، ووالدته نورما تيريزا غصين مولودة في البرازيل ومازالت حية للآن، وهي متحدرة لجهة الأب من مدينة زحلة في الشرق اللبناني.

أما والده، خليل حداد، فهاجر وهو بعمر 24 سنة في 1947 إلى البرازيل برفقة والده، الخوري حبيب حداد، الذي سلك في الكهنوت الكنسي بعد وفاة زوجته واشتهر في لبنان بمحاربته للانتداب الفرنسي وتوفي في 1961 بسان باولو، المدينة التي يقيم فيها 3 ملايين مغترب ومتحدر لبناني من أصل 12 مليون نسمة، وتشكل 40% من النشاط الاقتصادي للبرازيل، سادس اقتصاد بالعالم.

أهدوه في لبنان حفنة من تراب قريته

وسبق لفرناندو حداد أن زار لبنان لأول مرة في 2006 حين كان وزيراً للتربية بدءاً من 2003 وطوال 6 أعوام زمن الرئيس البرازيلي السابق، لويس ايناسيو لولا دا سيلفا، واستقبلوه بحفاوة لم يكن ينتظرها، خصوصاً حين زار بيتي أجداده لأمه وأبيه.

في بلدة "عين عطا" زار حداد البيت الذي وُلد فيه والده في البلدة التي تستقبل هذه الأيام لاجئين يفرّون بالعشرات من خطر الأحداث في سوريا، وهناك زرع شجرة أرز في مشاع مدرستها وأهداه أهلها حفنة من ترابها، فحملها معه إلى بيته بسان باولو التي تزيد مساحتها على 1522 كيلومتراً مربعاً وموازنتها السنوية على 20 مليار دولار، وتعتبر ثاني مدن القارة الأمريكية بالسكان بعد العاصمة المكسيكية.

وحداد، الذي خاض الانتخابات البلدية عن "حزب العمال" اليساري الحاكم، متزوج منذ كان عمره 25 سنة من طبيبة أسنان برازيلية اسمها آنا ستيللا، وتعرّف إليها حين كان عمرها 17 عاماً، فاقترنا بعد عامين، وأثمر الزواج عن ابنين: فريدريكو وآنا، بحسب ما راجعت "العربية.نت" من سيرته الذاتية.

المعروف عنه أيضاً أنه مؤلف 5 كتب في شؤون سياسية واقتصاية واجتماعية متنوعة، وهو حامل 3 دكتوراه بالفلسفة والحقوق والاقتصاد من جامعة سان باولو، وكان عميداً لكلية العلوم فيها ورئيساً لقسم الدراسات التربوية في البرازيل والمستشار الخاص لوزارة التخطيط.

وبفوزه بولاية من 4 سنوات وبنسبة 75، 55% من الأصوات مقابل 43، 44% لخصمه جوزيه سيرا، الاشتراكي الديمقراطي وحاكم ولاية سان باولو السابق البالغ عمره 70 عاماً، فإن الطرق نحو الرئاسة ستصبح ممهدة وسهلة أكثر أمام حداد.

هذا ما شرحته صحف البرازيل من عبارة قالها محلل سياسي شهير من جامعة سان باولو، واسمه روبن فيغيريدو، حيث قال: "إن رئاسة بلديتها جسر عبور للقصر الرئاسي في العاصمة برازيليا"، مشيراً بعبارته إلى سان باولو التي تحتفل في 25 يناير/كانون الثاني المقبل بمرور 458 سنة على تأسيسها، أي بعد 3 أسابيع من تسلم حداد لمنصبه الأهم.


 

Script executed in 0.18016505241394