أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

الجيش السوري يحكم سيطرته بالكامل على الساحة الرئيسية في القصير

الأربعاء 05 حزيران , 2013 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,103 زائر

الجيش السوري يحكم سيطرته بالكامل على الساحة الرئيسية في القصير

وأفادت سانا أن الجيش استهدف مجموعة مسلحة حاولت الدخول من محيط قرية دحيرج إلى مدينة القصير وأقعت أفرداها بين قتيل وجرح، فيما أوقعت وحدات أخرى من الجيش عددا من متزعمي المجموعات المسلحة قتلى في ريف دمشق.

وأعاد الجيش الأمن والأمان إلى الحيين الجنوبي الغربي والجنوبي في مدينة القصير، وذكر مصدر مسؤول فى المحافظة أن العملية التي نفذها الجيش أسفرت عن مقتل واصابة عدد كبير منهم وتدمير الياتهم، وأنفاق كانوا يستخدمونها لتنقلاتهم وتهريب الأسلحة إضافة إلى تفكيك عدد من العبوات الناسفة مختلفة الأوزان.

وفي إطار عملياتها المتواصلة ضد الإرهابيين في حمص وريفها قضت وحدة من الجيش السوري على مجموعة إرهابية حاولت الدخول من محيط قرية دحيرج إلى مدينة القصير، وذكر مصدر سوري أن المسلحين كانوا قادمين من جرود عرسال وتم إيقاع معظمهم قتلى ومصابين على طريق الضبعة - دحيرج.

وأضاف المصدر ان الجيش استهدف مجموعة مسلحة جنوب غرب بلدة الحسينية أثناء محاولتها الفرار من مدينة القصير باتجاه الطريق الدولي حمص-دمشق.

إلى ذلك واصل الجيش عملياته في أحياء الخالدية والقرابيص وقرية البويضة الشرقية والرستن وعقرب.

وفي ريف دمشق، أوقع الجيش عددا من متزعمي المجموعات الإرهابية المسلحة قتلى بينهم متزعما ما يسمى "لواء أنصار الحق" و"كتيبة رجال الله" في سلسلة عمليات نفذها في قرى وبلدات المنطقة.

وذكر مصدر سوري أن الجيش واصل عملياته في إعادة الأمن والاستقرار إلى طرفي الطريق الدولي دمشق-حمص في المنطقة الموازية لحرستا حيث تم القضاء على اثنين من متزعمي المجموعات هما ياسر الحموي والمدعو أبو حمزة متزعم ما يسمى "كتيبة رجال الله" في حين تم إبطال مفعول ثلاث عبوات ناسفة زرعها إرهابيون في منازل الأهالي على جانب الطريق الخدمي بحرستا.

وأضاف المصدر أن وحدة من الجيش دمر مقرا للإرهابيين بما فيه من أسلحة وذخيرة في زملكا وأردت جميع من فيه قتلى ومصابين من بينهم محمد أمين شرف، وأشار إلى أنه تم القضاء على أفراد مجموعة إرهابية في المزارع المحيطة ببلدة المليحة، بينما جرت اشتباكات متقطعة في جوبر تركزت جنوب شرق مبنى المعلمين.

وفي ريف حماة ضبطت وحدات من الجيش خلال عمليات التفتيش المتواصلة في بلدتي الزغبة وبليل بريف حماة الشرقي كميات كبيرة من الصواريخ المضادة للدروع والمؤن الغذائية ذات المنشأ الأمريكي والسعودي والتركي.

وأكد مصدر عسكري لـ سانا أن "عمليات التمشيط التي نفذتها وحدات من قواتنا المسلحة الباسلة في البلدتين المذكورتين اللتين أعادت إليهما الأمن والاستقرار قبل يومين كشفت من جديد حجم التورط الإقليمى والدولي في العدوان على سورية مشيرا إلى العثور على أطعمة وأغذية من إنتاج الولايات المتحدة الأمريكية والسعودية وتركيا وضبط كميات كبيرة أيضا من مادة الخبز المعلب وصلاحياتها مدة عام كامل قادمة من تركيا".

ولفت المصدر إلى ضبط صندوق كبير وبداخله وثيقة الشحن حيث تم إرساله إلى الإرهابيين بتاريخ 20 -2- 2013 ويحتوي كميات كبيرة من الصواريخ إضافة إلى العثور على مصنع للعبوات الناسفة داخل إحدى معاصر الزيتون وضبط مستودع داخل المعصرة يحتوى عددا من الصناديق وكميات كبيرة من الذخيرة والأسلحة.

Script executed in 0.16336822509766