أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مدينة صور تشيع الشهيد المغوار ايلي نقولا رحمه بمأتم مهيب

الأربعاء 26 حزيران , 2013 01:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,550 زائر

مدينة صور تشيع الشهيد المغوار ايلي نقولا رحمه بمأتم مهيب

 والمدير العام للامن العام عباس ابراهيم ممثلا بالنقيب حسن عنيسة, رئيس جمعية الوسط الاسلامي اللبناني الشيخ حسين اسماعيل ’ رئيس هيئة علماء جبل عامل الشيخ علي ياسين ,السيد هاشم هاشم, ضباط من الجيش ,قيادتي حزب الله وحركة أمل , ,راعي ابرشية الروم الكاثوليك المتربوليت جورج بقعوني ورئيس اساقفة صور للموارنة المطران شكرالله نبيل الحاج,والمطران يوحنا حداد, وزرئيس بلدية صور حسن دبوق ونائيه صلاح صبراوي,وفاعليات سياسية واجتماعية وبلدية واختيارية واهالي المدينة والجوار ورفاق الشهيد.وقد سار موكب التشييع شوارع المدينة وقد حمله ثلة من رفاقه في السلاح على الاكف حيث زغردن النسوة ونثرن الارز والورود على نعشه حتى جبانة المدينة حيث وري في الثرى .

وكان سبق التشييع صلاة عن روحه في الكاتدرائية ترأسه المطارنة بقعوني والحاج وحداد عاونهم المونسنيور شربل عبد الله والارشمندريت بشارة كتورة.بحضور حشد نيابي وسياسي وفاعليت روحية واجتماعية وعسكرية وبلدية واهلية ونقابية غصت بهم الكنيسة, وبعد صلاة البخور ,القى المطران الحاج باسم المطارنة كلمة اكد فيه ان استشهاد المغوار ايلي رحمة هو ليحيا لبنان,معتبرا ان الجيش هو خشبة الخلاص لجميع اللبنانيين, داعيا للالتفاف حول الجيش لان الجيش هم ابنائنا,وهم لكل الوطن,فإيلي مات شجاعا وبطلا من اجل بقاء لبنان , لبنان الذي نحلم فيه رسالة حقيقية .موجها التحية لكل شهداء الجيش شهداء الوطن, ونحن نتعتز بهذه الشهادة ونعتبرها قربانا على مذبح الوطن لبنان. وتوجه بالتحية الى القيادة العسكرية وقائدها جان قهوجي .

وحيا والضباط الذين سقطوا دفاعا عن الوطن وسطروا بدمائهم اروع ملاحم البطولة في الدفاع عن كيان وحرية اللبنانيين وكرامتهم .

ثم كانت كلمة باسم وزير الدفاع وقائد الجيش القاها العقيد عليق بعدها قلده أوسمة باسم قائد الجيش ووزير الدفاع.

فيما قالت والدة الشهيد رحمة " ابني استشهد دفاعا عن الوطن, وانما اريد ان يحاسب من قتل ابني ايلي وهذه مسؤولية الدولة والجيش اريد الاقتصاص من قتلة ولدي, ابني عريس منذ شهرين ,مرددة اريد محاسبة قتلة ابني.

Script executed in 0.16558694839478