أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

جنود إسرائيليون من لواء غولاني ينهارون خلال التدريبات والضباط ينكّلون بهم

الأربعاء 11 شباط , 2015 10:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,116 زائر

جنود إسرائيليون من لواء غولاني ينهارون خلال التدريبات والضباط ينكّلون بهم

ونقلت وسائل إعلام عن أحد الجنود قوله: «في يوم تدريب على مواجهة الحدث بسرعة والركض انهار أحد الجنود، لعدم تمكّنه من الصمود أمام الجهد المطلوب منه خلال تدريب الركض، وعندها توجه إليه القائد ولكمه على وجهه، وألقى به على الأرض وحطّم نظارته».

وفي حادث آخر قال الجنود إن القائد قام بربط سائقه إلى أحد الأعمدة وأهانه أمام بقية الجنود.

وفي حادث ثالث، قال الجنود إنه خلال التدريب لم يتمكن أحد الجنود من حمل الحمالة على كتفه، وطلب من جندي آخر مساعدته، فسارع إليه القائد وألقى به على الأرض، وضربه وركله مرات عدة، وقام بجرّه على الوحل.

ووفق ما نُقل عن جهات في الجيش، فإن التحقيق الأولي يبيّن بأن القائد حاول تشجيع الجندي، ومساعدته على مواصلة الاختبار، ولذلك التصق به على الأرض، بل وأخذ نظارته واحتفظ له بها في جيبه، حتى انتهاء التدريب. لكن الشهود يقولون إن القائد أوقف الجندي أمام رفاقه بعد التدريب وأهانه، فقرر الجندي تقديم شكوى للقيادة، وبعد ثلاثة أيام استدعى القائد الجندي إليه واعتذر له. 

وبعد الكشف عن هذه الحوادث أثار أهالي الجنود حملة احتجاج على تصرفات الضباط، وأعلنوا أنهم صدموا لدى سماعهم عن هذه الأحداث، وطالبوا بمحاكمة القائد وطرده من الجيش.

يُشار إلى أن التنكيل بالجنود من قبل ضباطهم، باتت ظاهرة في الجيش الإسرائيلي، أما انهيار الجنود خلال التدريبات فهذه الحوادث تتزايد، وسبق أن هرب عدد من الجنود من معسكراتهم، لعدم رغبتهم المشاركة بالتدريبات، أو لعدم قدرتهم على القيام بهذه التدريبات.


Script executed in 0.041382074356079