أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

"بيروت للبيارتة أم بيروت للكل"؟

السبت 07 أيار , 2016 11:39 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 10,221 زائر

"بيروت للبيارتة أم بيروت للكل"؟

من حق أحزاب السلطة أن تشارك في الإنتخابات البلدية. ما تبقى من نظامنا الديموقراطي يكفل لها ذلك. ومن حق المتظاهرين في وسط بيروت عقب فضيحة النفايات أن يموتوا بغيظهم. نظامنا الديموقراطي يكفل أيضا حق الموت غيظَا.

"بيروت للبيارتة".. ليبحث اللبنانيون عن عاصمة جديدة، بعدما قرّرت لائحة السلطة اختزالها في حملة ضد الآخر.. غير البيروتي. يعلم اللبنانيون أن هذه الانتخابات حاجة للأحزاب المتحالفة لعلّها تحفظ أنقاض الهيكل المتداعي للدولة. لا بأس في ذلك. ولكن ما ذنب بيروت أن يتقلص حجمها من عاصمة للبنان الى ملكية خاصة؟

ثم ماذا بعد حفلة الإنتخابات؟ ما الزرع الذي سيحصده البلد؟ لا يتوقعنّ احد جواباً من نائب أو من وزير أو من زعيم. فوجود البلد ككيان نهائي عرضة للتشكيك في ظل احتمالات إعادة رسم الحدود الجغرافية للشرق الأوسط. وهذا موضوع آخر يستحق بحثاً مفصلاً، ولكنه يعيدنا الى نقطة البداية: هل بمقدور الواقع اللبناني المأزوم أن يساهم في فرز وطن للجميع وفق ميثاق دستوري جديد يعيد انتاج السلطة؟

وعندما تحين لحظة الوفاق الدولي حول المنطقة، هل سيكون لبنان للجميع، أم سيتبينّ للبنانيين أن السلطة كانت تمتلك رؤية وبُعد نظر حين رفعت شعار بيروت للبيارتة؟!

قد يكون الخوض في ما تقدم مضيعة للوقت، فمن يقدر على التنبؤ بخيارات القدر في بلد يتبّع في استراتيجياته الوطنية ومحطاته المفصلية الكبرى مبدأ "سارحة والرب راعيها"...قولوا الله!

 

علي شهاب - "لبنان 24"

Script executed in 0.1866888999939