أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

عائلة آل قانصو تعقد لقاءاً موسعا على خلفية الحادثة التي حصلت ليلة عيد الفطر واودت بحياة الشاب احمد اسعد قانصو

السبت 09 تموز , 2016 12:25 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 10,502 زائر

عائلة آل قانصو تعقد لقاءاً موسعا على خلفية الحادثة التي حصلت ليلة عيد الفطر واودت بحياة الشاب احمد اسعد قانصو

عقدت عائلة آل قانصو في بلدة الدوير لقاءا موسعا على خلفية الحادثة التي حصلت ليلة عيد الفطر واودت بحياة ابن العائلة "احمد اسعد قانصو"، واصدرت العائلة بيانا اعتبرت فيه ماحصل خلال اليومين الماضيين هو قتل واعدام مرتين "لابننا احمد اسعد قانصو"، الاولى من خلال التصفية الموصوفة التي تمت على يد الضابط في الجيش اللبناني الملازم علي خليل لمع، واما الجريمة الثانية فتمت عبر بعض وسائل الاعلام التي صورت "المغدور احمد اسعد قانصو" على انه الحدث والحادثة وهذا امر مغاير للواقع وللحقيقة./شبكة اخبار النبطية
اننا بإسم عائلة آل قانصو في الدوير وكأولياء دم، نعتبر ان ماحصل وادى الى جريمة قتل ابننا احمد اسعد قانصو ، كان عملا استفزازيا متكررا قام به احد اشقاء الملازم علي لمع، وسبق للمغدور ايضا ان سعى لمعالجة هذا الاشكال بالعودة الى القوى الامنية التي لم تحرك ساكنا حينها ، الامر الذي تطور بعدها الى اشكال وادى الى هذه الجريمة.
اضاف البيان: المؤسف ان هذا الاشكال تحول الى جريمة موصوفة فاقت كل التوقعات وضربت بعرض الحائط كل القيم والمبادىء الاخلاقية والانسانية من خلال تصفية جريح واعدامه داخل غرفة الطوارىء في مستشفى الشيخ راغب حرب على يد الضابط في الجيش اللبناني علي لمع./شبكة اخبار النبطية
وتابع البيان: المؤسف ايضا ان جريمة ثانية حصلت وارتكبتها وسائل الاعلام من خلال الاخبار المضللة والفبركات الغير صحيحة ومحاولة تشويه الحقائق وتجهيل الفاعل عبر الايحاء ان الاشكال حصل مع عناصر الجيش اللبناني وهو امر غير واقعي وغير صحيح./شبكة اخبار النبطية
وختم البيان: اننا كعائلة آل قانصو نسلم هذا الملف الى القضاء وبانتظار اتمام التحقيقات ونطالب بإنزال اقصى العقوبات بحق القاتل ، ومن هنا نشيد بحكمة ورعاية الجيش اللبناني وقيادته الواعية والرائدة وثقتنا كبيرة بهم وبالقضاء وان هذه المؤسسة العسكرية اليت قدمنا كعائلة الدماء في سبيلها فالمغدور احمد اسعد قانصو ابن شهيد في الجيش وشقيق شهيد في قوى الامن ، ونجدد الدعوة الى وسائل الاعلام توخي الدقة في نقل الاخبار وبانتظار اتمام التحقيقات كاملة.

 

Script executed in 0.18706512451172