أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مشعل من طهران: لن نقبل بأي من شروط العدو

الأحد 01 شباط , 2009 08:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,786 زائر

مشعل من طهران: لن نقبل بأي من شروط العدو


وراى الامام الخامنئي ان الحدث العظيم المتمثل في الانتصار الكبير لاهالي غزه على جيش الکيان الصهيوني جاء بفضل الايمان والجهاد وقال : نامل بان يجعل الباري عز وجل هذا النصر مقدمه للانتصارات المستقبلية .
واکد سماحته ان الحرب في غزه لم تنته بعد وان الحرب السياسية وکذلك الحرب الدعائية والنفسية مازالت مستمرة قائلا ان المقاومة الاسلامية يجب ان تتحلى باليقظة والحكمة تجاه کافه الاحتمالات والظروف حتى احتمال بدء الحرب مجددا وان تكون جاهزة بشکل تام. وقال ان العدو يحاول في هذه الحرب قلب الحقائق واظهار ان حماس والمقاومة الاسلامية هي المسؤوله عن مآسي ومعاناة اهالي غزه والمؤسف ان بعض الدول العربية المجاورة لغزه تذکي هذه الاجواء.
واکد سماحته على ضرورة البدء باسرع ما يمكن بعمليه اعادة اعمار غزه واستعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية للمساعدة في هذا المجال . 
 وخلال اللقاء اشار مشعل الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية قدمت اکبر الدعم لاهالي غزه واضاف "اني بالنيابه عن اهالي غزه والمقاومه الاسلاميه الفلسطينيه اشکر سماحتکم والشعب الايراني النبيل على الدعم السياسي والمعنوي".
واکد ان الجمهورية الاسلامية اضطلعت بدور کبير في انتصار اهالي غزه وهي شريك في هذا النصر.
واشار الي هزيمه العدو الصهيوني في فرض شروطه في زمن الحرب والاعلان من دون قيد وشرط عن وقف النار والانسحاب من غزه وقال ان الحرب السياسيه وحرب فك الحصار عن غزه وفتح المعابر قد بدات الان ورغم الضغوط والحرب النفسيه فان الحکومه الفلسطينية والمقاومة الاسلامية لم ولن تقبل باي من شروط العدو الصهيوني بما فيها الالتزام باتفاقيه عام 2005 بخصوص معبر رفح ووقف دائم لاطلاق النار.
وراى ان اعاده اعمار غزه تشکل اولويه الحکومة وقال ان اميرکا والكيان الصهيوني يريدان منع اعاده اعمار غزه لاثاره استياء الناس لکننا سنبدأ باي شکل کان اعاده اعمار غزه ولن ندع محاولاتهم تسفر عن نتيجه.
 
والتقى مشعل ايضا وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي الذي دعا خلال اللقاء الى رفع الحصار الاسرائيلي المفروض على قطاع غزة.
وقال بحسب ما نقل عنه التلفزيون الرسمي على موقعه الالكتروني ان "حصار غزة يجب ان يرفع ومرفأ غزة ومعابر (القطاع مع الخارج) يجب ان يعاد فتحها للسماح باعادة اعمار القطاع".
وقال متكي لمشعل بحسب المصدر عينه انه "يجب على جميع الدول ان تشارك في اعادة اعمار غزة وعليها ان تبذل جهدا لمساعدة المحرومين بواسطة حكومة حماس الشرعية".
 
من جانبه اكد مشعل ان انهاء الحصار الاسرائيلي وفتح المعابر يشكلان "احدى اولويات" حماس.
وقال مشعل بحسب ما نقلت عنه ايرنا "هذه احدى اولويات المقاومة ونحن نعتبر انه ما دام الحصار مستمرا فالعدوان (الاسرائيلي) مستمر".  واضاف ان "المقاومة ترفض وقفا دائما لاطلاق النار (مع اسرائيل) لانه ما دام الاحتلال مستمرا فلا معنى لوقف دائم لاطلاق النار".
 
وقد وصل مشعل فجر اليوم الى ايران على رأس وفد من حماس.

وقبل ذلك، وجه رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة اسماعيل هنية أمس السبت، رسالة شكر وتقدير الى الامام السيد علي الخامنئي، اعرب فيها عن تقدير الشعب والحكومة الفلسطينيين للمواقف الاسلامية الشجاعة للقيادة الايرانية.
كما اكد هنية في رسالته، ان توجيهات قائد الثورة الاسلامية اعادت الى العالم الاسلامي روح الثبات والقوة، ونبهت العالم والغافلين الى ضرورة التعامل مع خيار الشعب الفلسطيني الديمقراطي باحترام، وهو ما عزز صمود المقاومة والحكومة اثناء العدوان.
كما دعا رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة الى استمرار الجهود السياسية والشعبية الايرانية لمعالجة اثار العدوان واعادة الاعمار.

Script executed in 0.21855902671814