أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

إعرفوا الكاذب من هذه العلامات!

الأحد 21 آب , 2016 02:26 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 81,047 زائر

إعرفوا الكاذب من هذه العلامات!

لا شك أن الكذب موجود لدى المرأة والرجل، فالكثير منا يختلق الأكاذيب في بعض الأحيان وقد تبدو لنا كالحقيقة ولكن أحيانا يخدعنا عقلنا اللاواعي ويفضح ما نريد قوله دون أن ندري. فللغة الجسد وتحليل السلوك الإنساني دور كبير في معرفة ما إذا كان الشخص كاذبا أم صادقا لأنه سيتضح لك من حركاته وتصرفاته ونبرة صوته ما إن كان على طبيعته أم أنه يخفي شيئا ما.
فإليكم أبرز العلامات التي تدل على كذب من يحدثك أو على صدقه:

- إذا قام الشخص بتغيير وضعية رأسه بسرعة فهو يكذب: عندما ترى أحدهم يقوم بتحريك رأسه بشكل سريع عندما توجه له سؤالا مباشرا فهذا دليل واضح على أنه يحاول الكذب في شيء ما وسوف يقوم بتحريك رأسه إلى الوراء أو الأمام أو حتى بحركات مائلة. وهذا كله يحدث في الوقت الذي يسبق استجابته للسؤال.

-  سرعة وتيرة انتظام تنفسه دليل على الكذب: من يحاول الكذب تصبح أنفاسه ثقيلة وتكتشف ذلك عندما تلاحظ ارتفاع كتفيه بشكل أكبر من المعتاد كما أنّ صوته سيصبح أكثر انخفاضاً لأنه في أثناء الكذب يرتفع معدل ضربات القلب ويتغير معدل ضخ الدم وتظهر علامات التوتر.

- من علامات الكذب تكرار الكلمات: هذا يحدث لأنّه يحاول أن يقنعك بأنّه صادق في كلماته وإدخال الكذبة لعقلك بشكل مريح لتقتنع بها بشكل تام. كما أنّ التكرار هو محاولة من الكاذب أن يجد الوقت لكي تختمر الكذبة في عقله ويطبعها على أفكاره ليتحدث بها في طلاقة.

- التحدث عن الكثير من المعلومات لإخفاء كذبه: عندما يتقدّم محدّث في الحوار كثيراً وتجد في كلماته الكثير من المعلومات دون أن تطلب منه تقديمها فهذا احتمال كبير على أنه لا يقول الحقيقة بشكل كامل حيث يخفيها وراء ما تعرفه لكي تكون ذريعة ليقنعك بما يقول.

- تغطية الفم أثناء التكلم: عندما لا يريد المتحدث التعامل مع الحقيقة بشكل كامل قد تجده يغطي فمه أو يضع يده على شفتيه ما يعني أنه يحاول إخفاء شيء ما. وقد يعمد أيضا الى تغطية بعد المناطق في الجسم وهذه المناطق قد تشمل الصدر والرأس والبطن والحلق.

- تشابك القدمين برهان على الكذب: هذه حركة يحدثها الجسم بشكل لا ارادي عند الكاذب حيث أن الجسم يشعر بالتوتر وعدم الإرتياح ويعطيك إحساسا بأنها أو أنه يريد التخلص من هذا الموقف بسرعة وبأي ثمن.

- الكاذب يصبح من الصعب عليه التحدث: كل من يحاولون الكذب يتعرّض جسمهم للضغط والتوتر وإن لم تلحظه على وجهه بشكل واضح. هذا التوتر يجعل الجهاز العصبي يقلل من افراز اللعاب داخل الفم ما يؤدي إلى جفاف عضلات الفم وصعوبة في التحدث بعد فترة.

- إذا كان يحدق إليك من دون أن ترمش عيناه فهو يكذب: عندما يكذب شخص ما يحاول أن يكسر الرابط في اتصال العينين ولكنه لكي يقنعك قد يحدق كثيراً في عينيك دون أن ترمش، فتجده مثل لوح الثلج بهدف السيطرة على انفعالاته وكتمان الحقيقة داخله.

Script executed in 0.029086112976074