أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

المستقبل الذكي: كل شيء يدار بالريموت كونترول

الأربعاء 14 أيلول , 2016 08:28 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 11,984 زائر

المستقبل الذكي: كل شيء يدار بالريموت كونترول

ينتظر العالم سنوياً معرض IFA الذي يعقد في برلين، والمختص بالإلكترونيات الاستهلاكية والترفيهية، لمعرفة اتجاهات التكنولوجيا المستقبلية. فالمعرض يعد أضخم منصة للإلكترونيات في أوروبا تشارك فيه أهم الشركات التي تكشف فيه عن أبرز التقنيات الحديثة. على مدار سنوات طويلة، شكّل هذا المعرض نقطة انطلاق لأحدث التقنيات والابتكارات العالمية، وبالتالي يمكن القول إنّه يشكل نافذة على مستقبل حياة الناس، كاشفاً ما تحضّره لنا شركات التكنولوجيا. لكن هذا العام أتى مخيّباً للمتحمسين للابتكارات الجديدة، إذ لم يتم إطلاق اختراعات صادمة، فاكتفت معظم الشركات بتطوير منتجاتها وتحديثها
يلخّص موقع DIGITAL TRENDS بعض الاتجاهات الرئيسية التي برزت في معرض IFA، والتي ستدور حولها التكنولوجيا هذا العام، بدءاً من توسيع "نفوذ" الواقع الافتراضي، وصولاً إلى تطوير الهواتف والحواسيب. فعلى صعيد الساعات الذكية، يبدو أن الساعات المربعة الشكل بدأت تتلاشى مع إطلاق نماذج جديدة من الساعات الذكية الدائرية مثل Asus ZenWatch 3 وSAMSUNG Gear S3.

كذلك فإن الجهود مستمرة لتطوير "الروبوتات" المنزلية التي تساعد في المهمات المنزلية مثل فرن Love2Cook من SHARP، وغسالة AEG 9000 من Electrolux التي تليّن الماء لمعالجة الملابس بشكل أفضل في دورة التنظيف، إضافة الى البرادات الذكية. أمّا أجهزة اللابتوب فدخلت في عصر "الاثنان في واحد"، حيث يمكن أن يتحوّل الجهاز من لابتوب الى tablet، عدا عن طرح شركة "إنتل" رقاقتها الإلكترونية من الجيل السابع، ما سينعكس على تطوير الحواسيب المحمولة. وأخيراً، ستشهد تقنية الواقع الافتراضي توسعاً هذا العام مع طرح عدد من الشركات مثلQualcomm, Alcatel, Acer أجهزة جديدة، إضافة الى الكشف عن أسعار أجهزتها القديمة وتوافرها. لكن، ما هي أبرز الأجهزة التي طُرحت في المعرض؟

برادات المستقبل «الذكية»

على صعيد تكنولوجيا البيوت الذكية، يبدو أنّ المنافسة محتدمة بين شركات SHARP وLG وSAMSUNG إذ كشفت هذه الشركات في المعرض عن أحدث اختراعاتها: برادات ذكية. هكذا، بات بالإمكان معرفة محتويات الثلاجة من دون فتحها، إضافة إلى قيام بعض التطبيقات بتذكير المستخدم بالمواد الغذائية التي نفدت، وحتّى طلبها تلقائياً من المتجر!
فقد كشفت LG عن ثلاجة Smart Instaview تمكنك من معرفة ماذا يوجد داخلها من دون فتح الباب عبر كاميرات مثبتة في الداخل. فباب الثلاجة هو عبارة عن شاشة تعمل على اللمس بقياس 29 إنشاً تعمل بنظام WINDOWS 10 وتتحول من داكنة الى شفافة لرؤية محتويات الثلاجة، إضافة الى نظام "كورتانا" الصوتي، ما يعني أن المستخدم قادر على إعطاء الثلاجة أوامر تنفذها تلقائياً. كما يمكن عرض معلومات عن المنتجات الموجودة في الداخل مثل: الملصقات، تاريخ انتهاء الصلاحية والعدد الموجود من كل منتج… وقد ربطت LG البراد بتطبيق هاتفي يمكّن المستخدم من معرفة محتويات الثلاجة حتى لو كان خارج المنزل.


طرحت ACER أول "لابتوب" بشاشة ملتوية في العالم

أمّا SAMSUNG فقد أعلنت عن أبرز ثلاجاتها الذكية family hub التي تتيح للمستخدم التسوق من خلالها عبر طلب كل ما ينقص من المنتجات من خلال ربطها بسلسلة محال. وتحتوي الثلاجة على شاشة تمكن المستخدم، عدا عن رؤية المحتويات في الداخل، من التحكم بالموسيقى الصادرة عنها، إذ تحتوي على مكبرات للصوت، ويمكن تحميل صور وملاحظات وجداول أعمال على الشاشة إما عبر اللمس أو عبر التطبيق الهاتفي.
بالمقابل، تتمتع ثلاجة SHARP بميزات مشابهة لما سبق مع تميّزها بإمكانية الاتصال بأجهزة أخرى في المطبخ، إذ يمكن استخدام شاشة الثلاجة للتحكم بأجهزة SHARP الأخرى مثل غسالة الصحون، الفرن والغسالة. ومن المتوقع أن تتوفر
الثلاجة في أوروبا عام 2017.

الحواسيب الأكثر تطوراً: الأقوى والأنحف!

تميّز معرض برلين هذا العام بالتنافس الشرس بين الشركات على الحواسيب. فقد فاجأت شركة ACER الجميع، إذ سددت ضربة قوية في عالم الحواسيب المحمولة الموجهة بالخصوص للألعاب الإلكترونية، بطرحها أول "لابتوب" بشاشة ملتوية في العالم! فقد كشفت الشركة خلال معرض برلين عن أغرب لابتوب، وهو جهاز Predator 21X، مؤكدة بذلك منافستها في "سوق الحواسيب العالية الجودة والتي باستطاعتها تشغيل آخر الألعاب بكل أريحية". ويتميز هذا اللابتوب المثير بشاشة ملتوية تبلغ 21 إنشاً وهو مزود بلوحة مفاتيح ميكانيكية لقوة تحمّل أكبر و4 مكبرات للصوت ومضخمي الصوت Subwoofers، إضافة الى 5 مراوح و8 أنابيب مبددة للحرارة من أجل تبريد الجهاز. كل هذه المميزات تجعل من الجهاز يزن 8 كيلوغرامات وهو وزن كبير، إنما يستحق الكفاءة العالية المقدمة، أمّا السعر المتوقع عند طرحه في الأسواق العام المقبل فيبلغ 5000 دولار.
كذلك تمكنت ACER من التفوق على شركة APPLE، إذ كشفت عن "أنحف" لابتوب في العالم بسماكة أقل من سنتيمتر واحد! وأطلقت الشركة اسم Swift 7 على حاسوبها الجديد الذي أزاحMacBook Air عن صدارة الحواسيب الرفيعة. ويأتي هذا اللابتوب بسماكة 9.98 ميلليمترات وحجم شاشته يبلغ 13.3 إنشاً بدقة 1080 بيكسل بزجاج Corning Gorilla Glass القوي والمقاوم للخدش. ويعمل Swift 7 بنظام Windows 10 وفيه مساحة تخزين بحجم 256 جيغا بايت وذاكرة عشوائية بحجم 8 جيغا بايت، ومن المنتظر أن يتوفر بسعر ألف دولار خلال الشهر القادم.
أمّا شركة Lenovo فقد طرحت حاسوبين محمولين هما:Yoga 910 وYoga Book، اللذان يتميزان بإمكانية تحولهما من لابتوب الى tablet. وألغى حاسوب Yoga 910 وجود "حواف حول الشاشة"، ما يعني أن اللابتوب بأكمله بات قيد الاستخدام الفعلي. أما Lenovo Yoga Book فيتميز بالاستغناء عن لوحة المفاتيح التقليدية وتحويلها الى أزرار افتراضية تظهر على مساحة فارغة أسفل الشاشة التي يبلغ حجمها 10.1 إنشات. ويمكن تحويل لوحة المفاتيح الافتراضية الى مساحة للكتابة والرسم، ما يجعل هذا الجهاز مناسباً للرسامين والمصممين.

اتجاه الطباعة الثلاثية الأبعاد

فرضت تقنيات الطباعة الثلاثية الأبعاد نفسها كاتجاه رقمي آخذ بالتطور السريع، فقد أعلنت شركة BotSpot أنه بات بإمكانها أن تقوم بمسح ثلاثي الأبعاد لكامل الجسد في 0.1 ثانية فقط! ومن خلال الإعلان عن جهاز Botscan تزعم الشركة أن لديها واحدة من الماسحات الضوئية الثلاثية الأبعاد 3d scanner الأكثر تقدماً في العالم. وجهاز botscan هو غرفة أسطوانية مصنوعة من الضوء و70 كاميرا DSLR (Digital Single-Lens Reflex Camera) عالية الدقة. وبإمكان هذا الجهاز أن يلتقط أي تفصيل صغير في جسد الشخص ومن ثم يتم تحويل الصور إلى بيانات تضع نماذج ثلاثية الأبعاد مفصلة تشبه بشكل دقيق النموذج الأصلي.

اكسسوارات الهواتف الذكية

على صعيد الهواتف الذكية، طرحت SONY هاتفها الجديد XPERIA XZ المزود بكاميرا خلفية بدقة 23 ميغابيكسل وأخرى أمامية بدقة 13 ميغابيكسل. كما يستطيع هاتف SONY الجديد تحمّل الوقوع في المياه حتى عمق 5 أمتار ولمدة نصف ساعة!
ومع حسم شركة apple عدم تزويد هاتف iphone 7 بمنفذ السماعات التقليدية 3.5 مليمترات، ما يعني أن التوجه مستقبلاً سيكون للسماعات اللاسلكية، طرحت sony سماعة MDR-1000X، التي تقدم "صوتاً مذهلاً"، من دون سماع أي ضجيج، كما أنها صممت بشكل يراعي شكل أذني المستخدم.
أما شركة MOTOROLA فقد طرحت هاتف Z play، إلا أنّ المثير ليس الهاتف نفسه وإنما إمكانية زيادة قوة كاميرته، من خلال اكسسوار إضافي، يسمى Hasselblad True Zoom، الذي يمكن تركيبه على الهاتف ليمنح ميزة التقريب البصري zoom حتى 10 مرات.

إيفا الشوفي
الأخبار - مجتمع واقتصاد
العدد ٢٩٨٣ الاربعاء ١٤ أيلول ٢٠١٦
http://al-akhbar.com/node/264674

Script executed in 0.041671991348267