أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

"جلوكوما".. مرضٌ يضرب العين ويُفقد البصر!

الثلاثاء 11 تشرين الأول , 2016 08:50 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 30,801 زائر

"جلوكوما".. مرضٌ يضرب العين ويُفقد البصر!

إنَّ ضغط العين عبارة عن ضغط للسوائل داخل العين، وهو ما يطلق عليه اسم الخلط المائي Aqueous Humor. ومن أشهر الأمراض المتعلقة بضغط العين هو مرض "الجلوكوما" (المياه الزرقاء)، إذ يُعتبر هذا المرض من أكثر الأسباب التي تؤدي إلى فقدان البصر عند كبار السن، وينتج بسبب ارتفاع ضغط العين، الأمر الذي يسبب ضرراً للعصب البصري، وبالتالي فقدان للبصر. ويصاب الأشخاص بالـ"جلوكوما" في الحالات التالية:
1- إصابة أحد أفراد العائلة بهذا المرض الذي ينتقل وراثياً.
2- تقدُّم العمر
3- وجود بعض الأمراض كالسكري أو النقص بإفرازات الغدة الدرقية التي تساهم في الإصابة بالـ"جلوكوما".
4- الإصابة بأمراض أو أورام سرطانية في العين، أو التهابات في القزحية والقرنية، تحرك عدسة العين من وضعها، فضلاً عن بعض الجراحات.
5- ضعف النظر.
6- استخدام مركبات الكورتيزون لفترة طويلة، خصوصاً تلك التي تُسخدم كقطرة للعين.
أمَّا أعراض الـ"جلوكوما" فتتلخص بالتالي:
1- ألم شديد واحمرار في العين
2- اضطراب في الرؤية
3- ظهور هالات من الضوء في مجال الرؤية.
وفي حالِ لم تُعالج الـ"جلوكوما"، فإن ذلك سيؤدي إلى فقدان البصر، ويكون ذلك خلال المراحل التالية:
1- وجود بقعة عمياء في مجال الرؤية الخارجية.
2- تصبح الرؤية كما لو أن الإنسان ينظر في نفق.
3- فقدان البصر نهائيا.
ولعلاج الـ"جلوكوما"، فإن ذلك يتطلب تدخلاً جراحياً ودوائياً. فالتدخل الدوائي يعتمد على زيادة تصريف الخلط المائي، مما يمنع تراكمه. والجدير ذكرُه هو أن هذا العلاج لا يؤدي إلى الشفاء من الـ"جلوكوما" نهائياً، ولكن تلقي العلاج باستمرار يؤدي إلى تحسن حال المريض وعدم فقدانه للبصر.
(وكالات)

Script executed in 0.042352914810181