أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مسلّحون يسلبون نائباً أردنياً سيّارته في البقاع

الأربعاء 11 شباط , 2009 06:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,887 زائر

مسلّحون يسلبون نائباً أردنياً سيّارته في البقاع

السفير

اعترض أمس، ثلاثة مسلّحين مجهولين النائب في البرلمان الأردني بسام محمد خليفة وسلبوه بقوّة السلاح، سيّارته من نوع «رانج روفر، سوبر تشارج» تحمل لوحة نيابية اردنية رقمها 43 ـ الأردن ومبلغاً من المال، وذلك أثناء توجّهه إلى الحدود اللبنانية ـ السورية في منطقة المصنع.
وفي التحقيقات الأولية، تبيّن أنّ السيّارة التي استعملت في سرقة سيارة الرانج، من نوع «ب.أم. دبليو» رقمها 244851 مجهولة الرمز، ومسروقة بدورها من بلدة الفرزل، كما اتضح بأنّ السارقين كانوا يتتبعون النائب الأردني وهم قاموا لحظة تمكّنهم من محاصرته لسلبه بالدلالة على مكان وجود المبلغ المالي في جيبه بعد ان عرّج على إحدى محطّات الوقود في بلدة تعنايل حيث ملأ سيارته بالوقود ووضع رزمة من الدولارات في جيبه على مرأى من العمال!.
وبدأت قيادة منطقة البقاع الاقليمية في قوى الامن الداخلي باشراف العميد غسّان بركات تحقيقاتها باستجواب عدد من العمّال ومراجعة مشاهد من كاميرا المحطة لمعرفة من كان يراقب النائب الاردني الذي قال «للسفير» بأنّ له ملء الثقة بكلّ ما تقوم به الأجهزة الأمنية اللبنانية من عمل لاستعادة السيّارة وتوقيف مرتكبي عملية السلب، شاكراً اهتمام الرئيسين نبيه بري وفؤاد السنيورة على اهتمامهما بموضوعه.
وقبيل مغادرته لبنان إلى بلده، كشف خليفة بأنّ «سيّارته مزوّدة بجهاز تعقّب سرّي يحدّد موقع السيّارة ولا يستطيع أحد معرفته، وقد تمّ ربطه بالأقمار الاصطناعية حتّى تستطيع الأجهزة الأمنية أن تستعيد سيّارتي وإلقاء القبض على العصابة التي سلبتني السيارة خلال ساعات قليلة».
وبعد الظهر، عثرت القوى الأمنية على سيارة السالبين على الطريق بين بلدتي حورتعلا وطليا.

Script executed in 0.16803789138794