أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

لهذه الأسباب عليكم معرفة فصيلة دمكم

الثلاثاء 01 تشرين الثاني , 2016 03:46 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 27,593 زائر

لهذه الأسباب عليكم معرفة فصيلة دمكم

"إيه" أم "بي" أم "إيه بي" أم "أو"؟ عامل رئيس موجب أم سالب؟ لا يعرف الكثيرون فصيلة دمهم وفي حين أنه لا يكون دائماً ضرورياً، فإنه من الحكمة، في بعض الحالات، معرفة الفصيلة مثل عند الحمل، حتى تتمكن المرأة من فهم - والتأكد - مما يقوله الطبيب. وقالت بيرجيت شتورمر، وهي فاصدة تابعة للصليب الأحمر الألماني إنه لن يضير المرء معرفة هذا الأمر.

هل معرفة فصيلة الدم تساعد في المواقف الطارئة؟

يعتقد البعض أنه في الحالات الطارئة سوف يستطيعوا الحصول على الدم بشكل أسرع من شخص لا يعرف فصيلة دمه. وهذا ليس صحيحاً. قبل أي نقل دم يتم فحص فصيلة الدم بشكل روتيني بوسائل علمية، بحسب شتورمر.

متى يستحق الأمر حقاً معرفة فصيلة الدم؟

عندما تكون المرأة حامل، سوف يتحتم على الطبيب تحديد ما إذا كان هناك أي تعارض في الدم بين الأم والطفل وربما يريد مناقشة هذا. عندما يحدث هذا، تطور خلايا دم الأم أجساما مضادة يمكنها مهاجمة دم الوليد والتسبب في حدوث يرقان. كما يمكن أن يكون لمعرفة فصيلة الدم فائدة مجتمعية.

على سبيل المثال، يشكل الأشخاص أصحاب فصيلة دم "أوه" ستة بالمئة فقط من التعداد السكاني ولكن دمهم يمكن أن يساعد الكثير من الأشخاص.

وقالت شتورمر "هذا متبرع عالمي بالدم". وعلى الجانب الأخر فصيلة الدم (إيه بي) تشتهر بالتبرع بالبلازما ويمكن نقلها لأي مريض.

(د.ب.أ)

Script executed in 0.20418882369995