أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

السيد فضل الله استقبل نوابا بحرينيين والنائب العراقي البياتي

الخميس 19 آذار , 2009 02:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,500 زائر

السيد فضل الله استقبل نوابا بحرينيين والنائب العراقي البياتي

استقبل العلامة المرجع السيد محمد حسين فضل الله، وفدا من جمعية الوفاق البحرينية، ضم نائب ألامين العام للجمعية الشيخ حسين الدلهي، وعضو الأمانة العامة في الجمعية والنائب في البرلمان البحريني الشيخ حسن سلطاني.
وجرى خلال اللقاء بحث للوضع في البحرين، وسبل توحيد الصف البحريني الداخلي، وعرض الوفد للسيد فضل الله عمل جمعية الوفاق في ظل التطورات الأخيرة على الساحة البحرينية.

وشدد السيد فضل الله على "حاجة البحرين إلى إطلاق ورشة حوار داخلية على مختلف المستويات، سواء في ما يتعلق بعلاقات الجهات السياسية والشيعية في ما بينها، أو بعلاقة الشعب مع السلطات، لأجل ضمان تماسك الوضع الداخلي، مع الحرص على الوحدة الإسلامية ونبذ أساليب العنف"، مؤكدا "الحاجة إلى التعقل والحكمة وعدم الانفعال، ونبذ العصبية بصرف النظر عن الجهات التي تتحرك في خطها"، مؤكدا "ضرورة أن تراعي الحكومة وضع الشعب، وتحرص على احتضانه وحمايته ورعاية شؤونه في نطاق مسؤوليتها العامة".

كما شدد على أن "الوضع البحريني يحتاج إلى الدخول في مصارحات سياسية واسعة، تعيد إنتاج الثقة بين الأطراف كافة، وتفضي إلى نزع فتائل الخلافات التي انطلقت من هواجس سياسية وتوترات ميدانية، وتؤدي إلى إطلاق المعتقلين وصوغ المسألة السياسية على أرض من التفاهم الذي لا يغمط حقوق أي طرف، ولا يدفع إلى استنزاف الساحة بالخلافات والتوترات والمضايقات".

وكان السيد فضل الله استقبل عضو لجنة الشؤون المالية والاقتصادية في مجلس النواب البحريني النائب الدكتور جاسم حسين والإعلامي البحريني حيدر محمد، بحيث شدد على "ضرورة تحصين الوحدة الوطنية في البحرين وتعزيز روح التقارب والحوار بين مختلف مكونات الشعب البحريني".

وأشار إلى "ضرورة أن تدار العملية السياسية لكل الأطراف من واقع المسؤولية التي تكفل العدالة والمساواة وفي الوقت نفسه تحافظ على الأمن والسلم الأهلي، وتخلق المناخات الإيجابية لكل المبادرات الوطنية الهادفة إلى تقريب وجهات النظر".
ودعا إلى "التركيز على الأسلوب السلمي في كل الأحوال، وتعميق جسور الثقة بين جميع مكونات المجتمع" وشدد على "نبذ أية تصرفات أو أفعال من أية جهة كانت من شأنها أن تهدف إلى إثارة عوامل التفرقة المذهبية والطائفية المقيتة".

وأكد "أهمية إدارة حوار سياسي وثقافي وفكري في عدد من الأمور المطروحة على الساحة البحرينية في شكل خاص، وكذلك الأساليب التي تدار فيها العملية السياسية لإيجاد أرضية للوحدة من خلال الاتفاق على القواسم المشتركة".

من جانبهما، أعرب النائب حسين والإعلامي محمد عن تقديرهما "للجهود الكبيرة والاستثنائية والمستمرة التي يبذلها سماحة المرجع فضل الله في تكريس الوحدة الإسلامية وتعزيز قدرة الأمة على خلق واقع جديد تتمتع فيه الشعب بعوامل المنعة والعزة والمقاومة في كل المواقع وعلى المستويات كافة".

واستقبل السيد فضل الله النائب في البرلمان العراقي وأمين عام الاتحاد الإسلامي التركماني، عباس البياتي، حيث جرى عرض لتطورات الأوضاع الأخيرة في العراق.

Script executed in 0.21214294433594