أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

العقيد منصور كان يجمع بريد معلوماتي يومي يرسله للاسرائيليين

الخميس 28 أيار , 2009 03:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,971 زائر

العقيد منصور كان يجمع بريد معلوماتي يومي يرسله للاسرائيليين

علمت "السفير" أن العقيد منصور دياب. وبعدما واجهه، أمس، ضباط التحقيق بالأدلة التي حصلوا عليها بعد اقتحام مكتبه ومنازله (تردد أنه يملك ثلاثة أو أربعة منازل)، ومنها أكثر من جهاز كومبيوتر وعدد من الخطوط الخلوية، بادر إلى تسجيل اعترافه بعلاقته بالاستخبارات الإسرائيلية منذ منتصف التسعينيات، حيث أقام علاقة معهم، أثناء إحدى الدورات في الخارج، لقاء مبالغ مالية طائلة، وشرح للمحققين، كيف كان الإسرائيليون، يزودونه بمبالغ مالية، عبر ما يسمى "البريد الميت"، حيث كانوا يحددون له النقاط التي ينبغي عليه التوجه إليها من أجل الحصول على طرود تحتوي على آلاف الدولارات.
وفي المقابل، اعترف العقيد منصور، حتى الآن، بدوره الاستعلامي الاستخباراتي، حيث كان يستغل موقعه في المؤسسة العسكرية، من أجل سهولة حركته وتنقله بين منطقة وأخرى، حيث كان يقوم بجمع المعطيات والمعلومات، فضلا عن استخدام شبكة علاقاته في المؤسسة لتحصيل ما أمكن من بريد معلوماتي يومي، يقوم بإرساله إلى الإسرائيليين، حيث كان يركز على كل ما يتصل بـ«حزب الله» والسوريين قبل انسحابهم من لبنان.
ويسعى المحققون من خلال استجواب العقيد منصور إلى تحديد دقيق لأماكن خدمته وحركة اتصالاته وتنقلاته بالتزامن مع أحداث أمنية واغتيالات وتفجيرات شهدها لبنان في السنوات الأخيرة ولا سيما جريمة اغتيال رئيس الأركان في قيادة الجيش اللواء الركن الشهيد فرنسوا الحاج.
كما يتركز التحقيق حول ما يمكن تسميته "الدور البحري" الخطر، للعقيد منصور، مع الإسرائيليين، خاصة أنه كان "يمون" في مرحلة ما على حركة مغاوير البحر.
واتضح حتى الآن، أن العقيد منصور، كان يقدم خدمات للإسرائيليين ضمن حدود المهمة المرسومة له، وفي الوقت ذاته، كان يراهن على آلية الترقي داخل المؤسسة العسكرية، بحيث كلما صار نافذا ومتقدما على الآخرين، كلما ازداد حصانة وتمويها، ويعطي أكثر للإسرائيليين.

Script executed in 0.19533085823059