أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

مصادر حزب الله للراي: منزلة الحاج رضوان كبيرة والانتقام له ليس بسيطا

الجمعة 05 حزيران , 2009 05:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 2,681 زائر

مصادر حزب الله للراي: منزلة الحاج رضوان كبيرة والانتقام له ليس بسيطا

وكشفت المصادر لـ «الراي»، ان الحزب درس العديد من «مخططات الانتقام، مثل تنفيذ سلسلة من العمليات الصغيرة ضد الجيش الاسرائيلي او تدمير مركز يهودي على غرار تفجير المركز اليهودي في بوينس آيرس العام 1994 (والذي اودى بحياة 85 شخصا، ووجهت اصابع الاتهام فيه الى مغنية، اضافة الى تفجير السفارة الإسرائيلية في العاصمة الارجنتينية، ما أسفر عن مقتل 29 شخصا)، لكن مكانة الحاج رضوان اعلى من ذلك. ومن هذا المنطلق اتى التخطيط لعملية التفجير في باكو».
واوضحت المصادر، ردا على سؤال، عن الهدف من التفجير المحتمل ومن كان يستهدف: «كان هناك اجتماع لمسؤولين من وزارة الدفاع والاستخبارات الاسرائيلية في منطقة آسيا في السفارة في باكو، لذلك ارتأى الحزب تكرار نموذج تفجير السفارة الاميركية في بيروت عام 1982، والذي أدى الى مقتل 63 شخصا، بينهم مسؤول الاستخبارات الأميركية في الشرق الاوسط روبرت ايمس».
ونفت المصادر من ناحية ثانية، ان تكون مخططات «خلية حزب الله» في مصر، ردا على اغتيال مغنية. وقالت: «كانت هناك فكرة استهداف سفن غربية في قناة السويس، لكن تم التخلي عنها، لان قيادة الحزب لا تعتبر استهداف السفن الاميركية او الاوروبية ردا مناسبا على جريمة اغتيال الحاج رضوان».
وعزت المصادر المطلعة انكشاف عملية باكو والقاهرة، «الى غياب قيادة مغنية لجهاز الامن التابع لحزب الله، اذ بعد استشهاده، اصبحت قيادة جهاز الامن الخارجية جماعية، ولم ترق الى مستوى عقل مغنية وخبرته في التخطيط والتنفيذ».

 

Script executed in 0.18142294883728