أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

«لجنة مهرجانات بيت الدين» تنفي «التهمة» عن جاد المالح

الجمعة 26 حزيران , 2009 04:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,910 زائر

«لجنة مهرجانات بيت الدين» تنفي «التهمة» عن جاد المالح
نفت لجنة «مهرجانات بيت الدين» أن يكون الفنان المغربي جاد المالح، الذي سيقدم ثلاث أمسيات على طريقة الـ«ستاند أب كوميدي» في مهرجانات هذا العام، من داعمي إسرائيل أو من الذين خدموا في الجيش الإسرائيلي.
وقد أصدرت اللجنة ومدير أعمال الفنان المالح بياني نفي على خلفية تناقل بعض وسائل الإعلام والمواقع على شبكة الانترنت أخباراً مغلوطة في هذا الإطار.
واعتبرت لجنة «مهرجانات بيت الدين» أن الأخبار التي نشرت «مغرضة وتهدف الى تشويه سمعة «مهرجانات بيت الدين» عن طريق الإيحاء بأن الفنان المغربي جاد المالح هو مؤيد لإسرائيل، وذهبت بعض وسائل الإعلام الى نشر صورة لشخص بلباس عسكري إسرائيلي، وزعمت انها صورة لجاد المالح».
من جهة أخرى، شدد البيان ان يهودية المالح «لا تشكل اي مانع لممارسة كافة النشاطات التي يمارسها أي مواطن آخر لا في لبنان ولا في اي بلد عربي آخر». وأكدت اللجنة في بيانها انها «لا تحتاج الى شهادات في الوطنية أو في العروبة أو في التصرف السليم»، مذكرة بأن النشاط الثقافي والحضاري في قصر بيت الدين بدأ منذ عام 1985 بهدف الإصرار على استمرار لبنان في ممارسته الحضارية برغم ما كان يعصف به آنذاك من حروب وتقاتل. كما أكدت اللجنة انها لا تتعاطى السياسة وعمل جميع أعضائها مجاني يهدف فقط الى تعزيز النشاطات الفنية والثقافية.
أما حول شخص الفنان المالح، فقال البيان إنه فنان مغربي عالمي الشهرة وقد أصدر وكيل أعماله بيانا أكد فيه ان لا علاقة له بإسرائيل لا من قريب ولا من بعيد، وهو يدخل الى لبنان بصورة مشروعة اثر إجرائه المعاملات المطلوبة وفقا للقوانين اللبنانية السارية. وختم البيان: «ان مهرجانات بيت الدين لن تنجر إلى أي جدل عقيم وسخيف حول هذا الموضوع، وتأمل أن لا يندرج الموقف الذي اتخذته بعض الجهات في السعي الدؤوب إلى تدمير الخصائص التي يمتاز بها لبنان، والى تفريغه من رسالته الحضارية».
الى ذلك، أصدر مدير أعمال الفنان جاد المالح جيلبير كولييه بياناً جاء فيه: «نشرت بعض وسائل الإعلام أخباراً مخطئة بمعنى أن الفنان الساخر جاد المالح مؤيد لإسرائيل وقد حارب في صفوف الجيش الإسرائيلي. وذهب بعضهم إلى حد نشر صورة لرجل بلباس جندي اسرائيلي زعموا أنها صورة للفنان جاد المالح، لكن الحقيقة ان المالح لم يخدم يوما في الجيش الإسرائيلي. ومن الواضح أن جاد ليس هو الشخص الظاهر في الصورة، وكل من يعرف الفنان، ولو عن بعد، يمكنه تأكيد ذلك دون أي عناء. وكل ما قيل يقع في إطار السخف الغليظ. وأشار البيان إلى ان المالح من أصول مغربية وهو يهودي المذهب ويتقن العربية والفرنسية بشكل سوي.

Script executed in 0.19488596916199