أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

تشييع الزميل في قناة المنار حيدر الغول ببلدته الخيام بعد ان وافته المنية صباحاً

الثلاثاء 21 تموز , 2009 06:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 6,093 زائر

تشييع الزميل في قناة المنار حيدر الغول ببلدته الخيام بعد ان وافته المنية صباحاً


وقبل مواراة الزميل حيدر في ثرى بلدته تحدث مسؤول حزب الله في منطقة الجنوب الشيخ نبيل قاووق فنقل تعازي الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله لعائلة الفقيد ولقناة المنار، وتطرق للاوضاع الراهنة في الجنوب.
الشيخ قاووق اعتبر ان المقاومة هي التي تردع العدو وليس القرارات الدولية وان اكثر ما تخشاه اسرائيل في المنطقة هو قوة المقوامة. واضاف ان مزارع شبعا لكانت في طي النسيان لولا المقاومة التي وضعت المزارع وتلال كفرشوبا على طريق الحرية. وقال اننا لا ننتظر القرار 1701 لتحرير المناطق المحتلة.
وكانت المجموعة اللبنانية للاعلام قناة المنار قد شيعت في مأتم رمزي جثمان الزميل المذيع الاسير المحرر الحاج حيدر الغول من امام مقر القناة بعد نقل الجثمان الطاهر من مستشفى الجامعة الاميركية في بيروت حيث وافته المنيه صباح يوم الثلاثاء بعد معاناة مع مرض عضال الم به.
موكب التشييع انطلق عند الواحدة والنصف من جانب ملعب الراية في محلة صفير في الضاحية الجنوبية لبيروت باتجاه بلدته الخيام جنوبي لبنان حيث يوارى الثرى عصراً.
الزميل الفقيد من مواليد العام 1970 الخيام ، متزوج وله ثلاثة اولاد. امضى سبع سنوات من حياته قيد الاعتقال لدى الاحتلال الصهيوني وعملائه في معتقل الخيام. عمل لسنتين في وحدة العلاقات الخارجية في حزب الله.
قناة المنار اذ تنعى الزميل الفقيد حيدر الغول تتقدم ادارة وعاملين من عائلته بالتعازي الحارة سائلة الله جل وعلا ان يتغمده بواسع رحمته ورضوانه وأن يدخله الفسيح من جنته .
 
الزميل الراحل انضم الى اسرة المنار بعد تحريره من سجن الخيام الذي امضى فيه سبع سنوات وهو الى هدوئه اللافت كان يتمتع بنشاط ومواهب مميزة.
 
 
الجمعية اللبنانية للاسرى والمحررين نعت الزميل المجاهد حيدر الغول ولفتت الجمعية في بيان لها الى ان الفقيد عانى من المرض جراء الكدمات التي تعرض لها في سجن الخيام اثناء فترة اعتقاله. وقدمت الجمعية نبذة عن حياته حيث التحق في صفوف المقاومة الاسلامية في العام 1987 وجرى اعتقاله على يد العدو الصهيوني وعملائه العام ثمانية وثمانين ثم افرج عنه في العام خمسة وتسعين. واثناء فترة اعتقاله قاد الى جانب مجموعة من المعتقلين انتفاضة سجن الخيام عام تسعة وثمانين والتي استشهد فيها الاسير بلال السلمان.
 
رئيس الجمهورية اللبنانية السابق العماد اميل لحود تقدم من عائلة الزميل بأحر التعازي وقال في بيان له ان الغول قدم حياته وروحه في سبيل تحرير الارض والوطن من الاحتلال الصهيوني الغاشم.
كما توجه الشيخ عفيف النابلسي الى قناة المنار بالعزاء وقال لقد قضى شطراً من حياته في سجون الاحتلال فعايش الظلم والقهر وتحمل العذابات الشديدة ثباتاً على ايمانه موقفه.
تيار التوحيد في لبنان رئيساً وقيادة واعضاء تقدم من المجموعة اللبنانية للاعلام ومن ذوي المناضل حيدر واصدقائه باحر التعازي، وابدى تيار حزنخ لفقدان بطل من ابطال المقاومة ومناضلاً قاوم العدو الاسرائيلي واعتقل في سجونه.

Script executed in 0.17335104942322