أنت تتصفح أرشيف موقع بنت جبيل

نتائج تحقيقات موقوفي فتح الإسلام

السبت 25 تموز , 2009 06:00 بتوقيت مدينة بيروت - شاهده 1,630 زائر

نتائج تحقيقات موقوفي فتح الإسلام

بيّنت التحقيقات مع المجموعة الأصولية التي أوقفتها استخبارات الجيش بتهمة العمل مع تنظيم «فتح الإسلام» أن أحد المتهمين بالضلوع في التفجير الذي وقع في دمشق يوم 27/9/2008 تمكّن من الوصول إلى مخيم عين الحلوة. والمتهم سوري الجنسية، يُعرف باسم أحمد شبيب، وكان مقرباً جداً من شاكر العبسي. وبعد فراره من سوريا، أمضى شبيب نحو 20 يوماً في أحد مساجد بيروت، حيث كان يدّعي أنه متسوّل. وأقرّ 4 من الموقوفين العشرة بأنهم أسهموا في نقل المتهم إلى عين الحلوة بعد تزويده وثيقة هوية مزوّرة، وبأنّهم أوصلوه إلى مجموعة «فتح الإسلام» في المخيم. واللافت أن اثنين من الموقوفين الأربعة هما من عائلتين شيعيتين، وكانا قد انتسبا قبل وقت طويل إلى المذهب السني، قبل أن يصبحا من أتباع السلفية الجهادية

Script executed in 0.16761684417725